ترحيل 118 مصريًا من ليبيا لحيازتهم تأشيرات مزورة

استقبل مطار القاهرة الدولى اليوم “الأربعاء”، 118 مصريًا مرحلين من قبل السلطات الليبية لحيازتهم تأشيرات مزورة.

وصل المرحلون على متن طائرة شركة “كايرو أفيشن” رحلة رقم 216 القادمة من بنغازى وسط حراسة مشددة بعد اكتشاف ضباط الجوازات الليبية أن 118 مصريًا يحملون تأشيرات ليبية مزورة .

أكد مصدر أمنى بمطار القاهرة أن المرحلين غادروا البلاد بتاريخ 25 الجاري من ميناء العالمين الجوى إلى ليبيا بطريقة شرعية وكان عددهم 207 ركاب حيث تم السماح لعدد 89 راكبا بدخول الأراضى الليبية وتم رفض باقى الركاب وترحيلهم على نفس شركة الطيران بسبب حملهم تأشيرات منفصلة وهمية لدولة ليبيا بدون جوازات.

بمناقشة المرحلين قرروا أنهم غادروا البلاد عن طريق بعض شركات السياحة وبعض الوسطاء المصريين مقابل مبالغ مالية تتراوح بين 6000 جنيه و5500 جنيه و7200 جنيه لكل منهم.

وبالكشف عليهم جنائياً بمعرفة سلطات المطار تبين أن المرحل “على محمد سيف الروبى” مطلوب فى 5 قضايا آخرها قضية تبديد بجنح مركز سمالوط – المنيا والمحكوم عليه فيها غيابياً بالحبس لمدة ثلاث سنوات.

والمرحل “حسن عبدالعاطى سالم” مطلوب في قضيتين آخرهما قضية تبديد جنح مركز ملوى المنيا والمحكوم عليه فيها حضورياً لمدة شهرين.

والمرحل “حسن شواف إسماعيل حسن” مطلوب فى القضية جنح مركز سمالوط بالمنيا والمحكوم عليه فيها بالحبس لمدة سنة وكفالة 100 جنيه بالتنسيق مع الجهات الأمنية المعنية.

وقد تم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال القائمين على عملية تسفيرهم وتحرير إجراءات 115 راكبًا والسماح لهم بالدخول.

وأمر اللواء صلاح زيادة مدير مطار القاهرة باتخاذ الإجراءات القانونية حيال المحكوم عليهم.