مسلحون يقتحمون مقر هيئة الأركان السورية في دمشق

مشهد من تفجير سابق

تدور اشتباكات عنيفة داخل مجمع هيئة الاركان العامة في دمشق بعد وقوع انفجارين بالقرب منه الأربعاء بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال المرصد “تدور اشتباكات عنيفة داخل ساحات هيئة الاركان العامة للجيش والقوات المسلحة الذي استهدف بانفجارين صباح اليوم”، متحدثاً عن “معلومات (تشير) الى خسائر بشرية بصفوف الطرفين”.

وكان وزير الاعلام السوري أعلن ان التفجيرين اللذين وقعا الاربعاء قرب مقر هيئة الاركان السورية في دمشق نتجا عن عبوتين ناسفتين ولم يؤديا الى سقوط ضحايا.

ونقل التلفزيون الرسمي السوري عن الوزير عمران الزعبي قوله ان “التفجيرين الارهابيين ناجمان عن عبوتين ناسفتين والاضرار اقتصرت على الماديات فقط”، مؤكداً ان “لا صحة لما تروجه بعض المواقع الالكترونية وبعض القنوات الفضائية، وجميع القادة العسكريين والاعلاميين بخير”.

واضاف الزعبي ان “الاجهزة الامنية تلاحق مجموعة ارهابية مسلحة في محيط المنطقة التي حصل فيها التفجيران الارهابيان”.

وكان التلفزيون السوري اعلن عن وقوع انفجارين الاربعاء قرب مقر هيئة اركان القوات السورية في العاصمة، مشيراً الى اندلاع حريق في الموقع.

واعلن التلفزيون في خبر عاجل “دوي انفجارين ارهابيين قرب مبنى هيئة الاركان بدمشق ونشوب حريق هناك” من دون ان يورد حصيلة في حينه.

من جهته ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان ان “انفجارين شديدين هزا وسط العاصمة السورية دمشق”، مشيرا الى ان “الاول وقع الساعة 6:55 بتوقيت دمشق وبعد 15 دقيقة تبعه الانفجار الثاني”.

وذكر ان “الانفجارين استهدفا مبنى الهيئة العامة للجيش والقوات المسلحة في محيط ساحة الامويين” وسط العاصمة التي تخضع لاجراءات امنية مشددة.

وذكر المرصد انه “سمعت اثر الانفجارات اصوات اطلاق رصاص كثيف”، متحدثاً عن “ورود معلومات اولية عن اشتباكات في المنطقة التي اغلقتها القوات النظامية بشكل كامل”.

وافاد ان “اعمدة الدخان تتصاعد من منطقة الانفجارين بالتزامن مع توافد سيارات الاسعاف والاطفاء الى المكان”.