“الوطنية لحقوق الإنسان” ترفض إعادة المهاجرين الأفارقة إلى ليبيا

وكالة ليبييا الرقمية

أعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا عن رفضها لمذكرة التفاهم حول المهاجرين غير الشرعيين التي تم المصادقة عليها بين إيطاليا والمجلس الرئاسي نهاية الأسبوع الماضي.

وجددت اللجنة، في بيان لها أمس الخميس، رفضها أي مقترح أو مشروع أو بروتوكول أو اتفاقية أو مذكرة سياسية أو قانونية يتم من خلالها أعادة المهاجرين الأفارقة إلى ليبيا أو توطينهم في ليبيا خدمة للمصالح الأوروبية على حساب المصلحة الوطنية لليبيا.

وأكد بيان اللجنة على أنها لن تسمح بأي مشروع لتوطين المهاجرين واللاجئين الأفارقة على الأراضي الليبية، وتحويل ليبيا إلى مركز احتجاز كبير للمهاجرين حماية لأوروبا، وكذلك لن تسمح، بإلغاء القوانين والتشريعات الليبية التي تنص على تجريم الهجرة غير الشرعية أو تدعو لاستحداث نظام اللجوء في ليبيا.

وجددت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان تأكيدها على أن السياسات الأوروبية ستؤثر سلبا على واجبات الدول الأوروبية تجاه المهاجرين إلى أوروبا، وذلك وفقا للقانون الدولي لحقوق الإنسان، والقانون الأوروبي، حيث يتعين على دول الاتحاد الأوروبي ألا تغفل عن الطبيعة الإنسانية لأزمة اللاجئين والمهاجرين إلى أوروبا الفارين من بلادهم التي تنعدم فيها مقومات الحياة والفقر والبطالة وعدم الاستقرار وأعمال العنف.

ودعا بيان اللجنة كل الأطراف السياسية الليبية بمختلف توجهاتها إلى رفض مثل هذه السياسات والمقترحات، التي يطرحها الأوروبيون لأجل تحقيق مصالحهم على حساب ليبيا.

تعليقات حول الموضوع

تعليق واحد
  1. 1- بواسطة: نعمان رباع 2017/02/11

    نعم للهوية الوطنية لا والف لا لمشروع الوطن البديل

تعليق واحد