السويحلي يلتقي وزير الخارجية التونسي

وكالة ليبيا الرقمية 

إلتقى رئيس المجلس الأعلى للدولة، عبدالرحمن السويحلي، والوفد المرافق له أمس الجمعة، وزير الخارجية التونسي، خميّس الجهيناوي، في إطار الزيارة الرسمية التي يؤديها إلى الجمهورية التونسية.

وتناول اللقاء مبادرة دول الجوار لتوسيع دائرة التوافق الوطني في ليبيا، والإعلان الذي وقعه وزراء خارجية تونس ومصر والجزائر حول دعم الحل السياسي وجهود المصالحة استنادًا إلى الإتفاق السياسي المُوقع بالصخيرات، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية الليبية واحترام السيادة الوطنية ووحدة أراضيها. وفق المكتب الإعلامي لمجلس الدولة.

وثمن السويحلي، جهود الحكومة التونسية في تشجيع الأطراف الليبية على الحوار والمصالحة، ووقوفها على مسافة واحدة من جميع الأطراف، ورفضها للحل العسكري ودعمها الكامل للحل السياسي في إطار الإتفاق السياسي الليبي، مؤكدًا ترحيب المجلس الأعلى للدولة بالمبادرة الرئاسية التونسية لدعم جهود توسيع دائرة التوافق الوطني إستنادًا لبنود وآليات الإتفاق السياسي.

من جانبه أكد وزير الخارجية التونسي، أن عمق العلاقات التي تجمع البلدين تدفع تونس لبذل قصارى جهدها من أجل تقريب وجهات النظر بين الفرقاء الليبيين، وإنجاح تطبيق الإتفاق السياسي من خلال توسيع دائرة المشاركة فيه وضمان إلتزام جميع الأطراف به، مُشددًا امتناع تونس عن التدخل في شؤون الليبيين باستثناء دعم جهود المصالحة الشاملة ورأب الصدع تحت مظلة الأمم المتحدة، ومُثمنًا استجابة المجلس الأعلى للدولة للمبادرة التونسية وترحيبه بكافة الجهود البناءة لمساعدة ليبيا على النهوض وتحقيق الإستقرار.