مساهل بين موافقة الوفاق واستياء مجلس النواب

عين ليبيا 

أكد عبد القادر مساهل وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية، أن زيارته الأخيرة إلى مناطق الجنوب جرت بالتنسيق مع السلطات الليبية.

وقال مساهل في كلمة بجلسة افتتاح اجتماع دول الجوار الليبي بالجزائر العاصمة، الاثنين، ردًّا على اتهامات مجلس النواب: “لقد تمت الزيارات التي قادتني إلى عدة مناطق ليبية بالتنسيق وبموافقة من السلطات المعنية”، في إشارة إلى المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق الوطني.

وأضاف مساهل بحضور ممثلي الأمم المتحدة والاتحادين الأوروبي والأفريقي، إلى جانب دول الجوار النيجر وتشاد والسوان، أنه لمس التزام الأطراف الليبية كافة باتفاق الصخيرات كأرضية، مع إدراج بعض التعديلات التي يراها الليبيون مناسبة.

يشار إلى أن لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، اتهمت الوزير الجزائري عبدالقادر مساهل بانتهاك سيادة الدولة الليبية عقب زيارته الأخيرة إلى مدن الجنوب.