كرنفودة يدعو إلى سحب البيان وتقديم الإعتذار

عين ليبيا

انتقد ” إبراهيم كرنفودة ” عضو مجلس النواب الليبي عن مدينة أوباري،البيان الذي صدر باسم لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب ، بشأن زيارة وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي والجامعة العربية عبدالقادر مساهل إلى  جنوب غرب ليبيا.

كرنفودة دعا  الى سحب البيان مؤكدا انه لا يمثل رأي اللجنة وإنما يمثل رأي رئيس اللجنة فقط، معتبرا اياه يزيد من الفتنة والتأجيج بين الليبيين وأن المرحلة هي لتوحيد الليبيين.كما طالب كرنفودة رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح الذي وصل إلى العاصمة المغربية أمس الأحد، بتوضيح ما حصل بشأن بيان لجنة الدفاع وتقديم اعتذار إلى أهل الجنوب.

وشدد كرنفودة على أن زيارة مساهل الى جنوب ليبيا “تأتي ضمن الزيارات التي قام بها مؤخرًا إلى مناطق في شرق وغرب البلاد.

يُذكر أن لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب  ،أصدرت بيانا انتقدت فيه قيام مساهل بالتجول في الجنوب الليبي “دون إذن مسبق وكأنه ولاية من ولايات الجزائر، واجتماعه بشخصيات لا تزال تحمل العداء على الليبيين معتبرة ذلك تجاوزاً وانتهاكاً لسيادة الدولة الليبية.