توقيع اتفاق بين تشاد ومالي والنيجر لمكافحة الارهاب

 

عين ليبيا

وقع كل من النيجر ومالي والتشاد ،وهي البلدان التي تواجه الاعتداءات الارهابية والجريمة العابرة للحدود، في العاصمة نيامي اتفاقا “تاريخيا” للتعاون القضائي ،حسبما نشرته الاذاعة العمومية النيجرية أمس الاربعاء.

محمد حسن وزير العدل التشادي الذي أشاد بهذا الاتفاق ،في مجال مكافحة الارهاب والجريمة العابرة للحدود، علّق قائلا إن ” الحدود بين مالي و التشاد و النيجر لم تعد موجودة فيما يخص المجال القضائي”.

” مارو امادو ” وزير العدل النيجري، عقب على هذا الاتفاق بالقول  ” إن توقيع الاتفاق يأتي في الوقت الذي تواجه فيه دولنا ،اكبر تحديات الساعة والمتمثلة في الارهاب ،و الجريمة المنظمة ،و تهريب المخدرات ،و الاسلحة والاتجار بالبشر”مشيرا إلى أن “دهاء الارهابيين              والمهربين قد تفوّق”على الاجراءات القضائية التقليدية “الطويلة و المعقدة”.

هذا وينص اتفاق التعاون القضائي الذي وقعه وزراء العدل لهذه البلدان الواقعة على شريط الساحل الصحراوي ،على تشكيل انابات قضائية دولية ،و تبادل العقود القضائية بين البلدان ،ومثول الشهود و الخبراء والاشخاص المتابعين ،والاتفاق على سياسة تعاون في حالة تسليم المتهمين. كما يسمح بإجراء تحقيقات مشتركة و تحويل المتابعات القضائية.

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.