اليوروبول يحذر من استئناف الهجمات الالكترونية غداً

وكالات

أعلن مدير الشرطة الأوروبية، روب وينترايت، أن سلسلة هجمات القرصنة الإلكترونية يمكن أن تستأنف صباح يوم الغد الاثنين.

وقال وينترايت على قناة “أي تي في”: “في الوقت الراهن، اصطدمنا بتهديد متنامي. عدد “المتضررين” يتزايد، ما يثير القلق هو كمية التزايد عندما سيتوجه الناس للعمل ويشغلون أجهزتهم الحاسوبية صباح الاثنين”.

وكان مصممو مضاد الفيروسات الإلكترونية “أفاست” أعلنوا في وقت سابق عن 57 ألف حالة قرصنة، وانتشر الفيروس بالدرجة الأولى وفقا للشركة في روسيا وأوكرانيا وتايوان، كما أعلن “مختبر كاسبيرسكي” عن رصده 45 ألف محاولة قرصنة في 74 دولة حول العالم، بينما يلحظ تركيز العدد الأكبر من محاولات القرصنة في روسيا.

هذا وقد شلت أعمال القرصنة تلك، يوم الجمعة الماضي، العمل في حوالي 50 مستشفى ومستوصف بريطاني.

ويذكر أن أنباء سابقة أفادت بأن القراصنة استخدما نسخة مطورة من برنامج وكالة الأمن القومي الأميركية. وذكرت صحيفة فاينينشال تايمز نقلا عن محللين في مجال الأمن الإلكتروني، أن الفيروس الجديد أنتج عبر دمج آلية الاستخبارات الأميركية المعروفة بـ “اتيرنال بلو” (الأزرق الأزلي) بـ”برنامج ابتزازي” “وانا كراي”.