انطلاق فعاليات الملتقى الأول للسلام بطرابلس

 

عين ليبيا

انطلقت مساء أمس بطرابلس فعاليات الملتقى الأول للسلام برعاية محلة المدينة القديمة ومنظمة مدينة طرابلس القديمة للتنمية.

ويهدف الملتقى الذي حضره “حسن أونيس” رئيس الهيئة العامة للثقافة، و” الطاهر البدوي” رئيس مجلس المصالحة الوطنية وحكماء وأعيان طرابلس، وأعضاء بلدية طرابلس المركز، وحشد من الاعلاميين والمثقفين إلى نشر ثقافة المحبة والسلام ،والدعوة إلى الصلح والاصلاح، والتعايش السلمي بين أبناء الوطن الواحد ،في كل ربوع ليبيا ونبذ الفتن والخلافات ،وخطاب العنف والكراهية في وسائل الاعلام.

وفي تصريح صحفي، قال  “حسن أونيس” رئيس الهيئة العامة للثقافة إن المصالحة والسلام هدف وطني نعززه ونعمل ثقافياً من أجله، وأنه لابد من الأخد بعين الإعتبار أن الثقافة هي أساس الشخصية والهوية الوطنية التي تبني الوطن وهي المقوم والأداة الفاعلة لعلاج حالتنا،

“اونيس” أكد على أن الثقافة اليوم هي البلسم للجراح الذي يقدم الحلول ويبنى على المشترك لمعالجة تلك الجراح، ولابد من أن تُرسم الخطط والبرامج من أجل أن تكون الثقافة أداة وحدة ومصالحة وبناء من أجل الحاضر والمستقبل، مشدداُ على أن السلم هو الغاية الأسمى التي يعمل المجتمع الإنساني من أجلها،  لإيجاد واقع جديد يتم التوصل إليه من خلال الحوار والمصالحة الوطنية، وهي الهدف الأسمى حتى يمكن تحقيق الأهداف الأخرى وفي مقدمتها الإستقرار والسلام.