ماركو مينيتي: دعم المؤسسات الحكومية في ليبيا مُهم لمكافحة الهجرة

عين ليبيا 

قال ماركو مينيتي وزير الداخلية الإيطالي إن زيارته الأخيرة إلى طرابلس، أحرزت تطورًا كبيرًا في ليبيا.

وزير الداخلية الإيطالي أضاف أن تعزيز ودعم المؤسسات الحكومية في ليبيا، وتعزيز مكافحة شبكات الاتجار في المهاجرين يؤثر مباشرة على إيطاليا؛ إذ أصبحت ليبيا الحدود الجنوبية بالنسبة لروما والقارة الأوروبية.

وأشار مينيتي في تصريحات صحفية، أن “جزءًا كبيرًا من أزمة الهجرة يتحدد خارج حدود إيطاليا القومية، فهو يتحدد هناك في ليبيا وأفريقيا، حيث يعبر غالبية المهاجرين القادمين إلى إيطاليا”.

وتابع قائلا : ” إن ليبيا أصبحت الحدود الجنوبية لنا، وتأمين تلك الحدود أمر حيوي لمكافحة شبكات تهريب البشر والإرهاب”.