زليتن.. ورشة عمل تحث ضرورة التوجه نحو الاستثمار بميناء زليتن بنظام BOT والتركيز على تجارة العبور في الميناء

وكالة ليبيا الرقمية

نظمت لجنة ميناء زليتن وقسم الموانئ والنقل البحري بكلية الموارد البحرية اليوم الأربعاء بديوان البلدية ورشة عمل حول الاستثمار في الموانئ البحرية بنظام الـ BOT تحت شعار “الدفع بعجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية لتنشيط حركة التجارة الخارجية.

الورشة حضرها عميد البلدية المكلف السيد مصطفى بن عائشة وعضو المجلس البلدي السيد عبدالسلام عصمان ووكيل ديوان البلدية السيد عمر البربار وعميد كلية الموارد البحرية الدكتور مصطفى الشريف وعدد من المهتمين والمختصين في مجال النقل البحري والموانئ.

وخرجت الورشة بعدد من التوصيات من أبرزها التأكيد على تشجيع نظام الاستثمار الأجنبي المباشر بنظام BOT إضافة إلى التركيز على جانب تجارة العبور”الترانزيت” في ميناء زليتن وإيجاد الطرق لكيفية إحياء تجارة العبور بالموانئ.

وشددت التوصيات على ضرورة البدء في تجهيز الموقع والبدء عن الإعلان للشركات والمستثمرين الأجانب لتقديم الملفات وطلبات الحصول على كراسة المواصفات.

وأكدت على دعم لجنة ميناء زليتن بعناصر من الخبراء والمستشارين في المجال البحري والاقتصادي والاستثماري مطالبةً بالعمل على إجراء الدراسات البيئية والجيولوجية للمنطقة.

وتتضمنت الورشة عدد من المحاور وهي الاستثمار في الموانئ البحرية ودواعي متطلبات إنشاء ميناء جديد والتنمية المكانية والاستثمار الأجنبي المباشر.

يذكر أن الورشة كانت بإشراف المجلس البلدي زليتن وبالتعاون مع مركز ليبيا لدراسات وأبحاث النقل والذي شارك بمختصين ومهتمين بالنقل البحري في محورين من محاور الورشة.

الجدير بالذكر أن الاعمال التمهيدية لموقع المشروع قد بدأت منذ أيام على مساحة تقدر بــ40 هكتار بطول 4 كيلو متر بمحاذاة شاطئ البحر ضمن المساخة الإجمالية المحددة للمشروع ومرافقه والتي تقدر بــ683 هكتار.

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.