العليا للآجئين تكثّف برامجها الإنسانية في ليبيا

 

عين ليبيا

أكدت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين أنها ستكثف من برامجها الإنسانية في ليبيا لمجابهة الأزمة الإنسانية المتفاقمة الناجمة عن الصراع وانعدام الأمن والتدهور الاقتصادي. وقال ” فيليبو غراندي ” المفوض السامي في بيان أمس إنه قام بزيارة إلى ليبيا لتفقد الوضع الإنساني للاجئين والمهاجرين هناك ، حيث التقى العديد منهم في بعض مراكز الاحتجاز في ليبيا،مؤكدا تكثيف برامج المفوضية والحضور في ليبيا ، وذلك ردا على الأزمة الإنسانية المتفاقمة الناجمة عن الصراع وانعدام الأمن وعدم الاستقرار السياسي والتدهور الاقتصادي.

” غراندي ” أعرب عن صدمته للظروف القاسية التي يعاني منها اللاجئون والمهاجرون بسبب نقص الموارد بشكل عام ، مطالبا بعدم تحمل الأطفال والنساء والرجال الذين عانوا كثيرا هذه المشقة ، وقال ” إن قدرة المنظمة الدولية على الوصول إلى الحماية والمساعدة بشكل فعال ويحتاج الكثيرون إليها،تشكل تحديا مستمرا ،حيث يوجد الجميع تحت ضغط ومخاطر هائلة ، إضافة إلى العمل في بيئة غير مستقرة ومتقلبة مثل ليبيا .

وذكر البيان أن المفوضية تقوم بتوسيع نطاق وجودها في أماكن النزول بالنسبة للأشخاص الذين تم إنقاذهم أو اعتراضهم في البحر ، وذلك بالتعاون مع المنظمة الدولية للهجرة.