وزير الحكم المحلي في اجتماعات الإتحاد من أجل المتوسط

 

عين ليبيا

يعقد الوزراء المكلفون بالإسكان والشؤون البلدية والتنمية الحضرية، ونخبة رفيعة المستوى من ممثلى الدول الـ 43 الأعضاء فى الاتحاد من أجل المتوسط اجتماعا بالقاهرة،بهدف مواجهة مشتركة للتحديات الملحة التى تواجه المناطق الحضرية،كأحد أهم سبل تحقيق الاستقرار والازدهار فى منطقة البحر المتوسط.

حضر المؤتمر الوزارى، كورينا كريتو، مفوضة السياسة الإقليمية فى الاتحاد الأوروبى،وبداد قنصو وزير الحكم المحلي بحكومة الوفاق الوطني ووليد المصرى، وزير الشؤون البلدية فى المملكة الأردنية الهاشمية،وفتح الله السيجلماسى، الأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط.

وتتضمن الأجندة الحضرية للدول الأورومتوسطية خطة عمل مستقبلية تهدف برامجها إلى التصدى للتحديات المتعددة التى تواجهها المنطقة على الصعيدين المحلى والإقليمى، وذلك من خلال منهجية متكاملة وشاملة، فضلا عن ضمان الاستدامة الحضرية والقدرة على الصمود فى ظل التغيرات الاجتماعية والاقتصادية المتزايدة، وعليه تحقيق تحسن نوعى ملحوظ وملموس فى حياة شعوب منطقة البحر المتوسط.

واتفق وزراء الاتحاد من أجل المتوسط على الإطار المرجعى المنظم لجهود التعاون فيما بين البلدان الأورومتوسطية فى السنوات المقبلة، من خلال إنشاء المنتدى الإقليمى للاتحاد من أجل المتوسط للتنمية المستدامة.