أوبك تقرر تمديد تخفيض الإنتاج 9 أشهر

وكالات

أفادت وكالة رويترز نقلا عن مندوب في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) بأن المنظمة قررت في اجتماعها اليوم الخميس تمديد تخفيضات إنتاج النفط تسعة أشهر أي حتى نهاية مارس/آذار 2018.

جاء ذلك في اجتماع وزراء أوبك الـ172 في فيينا، الذي يعقبه اجتماع آخر اليوم مع عدد من الدول غير الأعضاء التي تشارك أوبك في تخفيض الإنتاج، وفي مقدمتها روسيا أكبر منتج للنفط في العالم.

انضمام غينيا الاستوائية
وقال مصدر قريب من وزير النفط في غينيا الاستوائية إن أوبك وافقت على انضمام هذا البلد إلى المنظمة، وهو ثالث أكبر منتج للنفط في أفريقيا.

وكانت غينيا الاستوائية قد أعلنت في يناير/كانون الثاني الماضي أنها تسعى لأن تصبح العضو الـ14 في أوبك والسادس من أفريقيا، وهو ما سيساعد في زيادة تأثير القارة ومكانتها في مجال إنتاج النفط وتسعيره.

من جانب آخر، قال وزير النفط العراقي جبار اللعيبي لدى بدء الاجتماع الأول إن تمديد تخفيضات الإنتاج لتسعة أشهر هو الخيار الأمثل لاستعادة التوازن في سوق النفط.

وينص الاتفاق الأصلي المبرم في ديسمبر/كانون الأول 2016 بين أوبك و11 دولة غير أعضاء، على خفض الإنتاج بمقدار 1.8 مليون برميل يوميا في النصف الأول من 2017.

وقد أدى تطبيق هذا الاتفاق إلى تحسين أسعار النفط بشكل ملحوظ، لكنه لم يفلح في تقليل مخزونات النفط العالمية الهائلة. والهدف الرئيسي لأوبك الآن هو خفض هذه المخزونات إلى متوسط خمس سنوات.

من ناحية أخرى، قال وزير المالية الروسي أنطون سيلوانوف اليوم إنه يؤيد تمديد الاتفاق العالمي لخفض إنتاج النفط لأنه سيساعد روسيا في زيادة احتياطاتها المالية.