صحف إثيوبية تتهم مصر وإريتريا بالتخطيط لضرب سد النهضة

عين ليبيا

 جددت الصحف الأثيوبية هجومها على الدولة المصرية،بسبب مخاوف الأخيرة من تأثيرات سد النهضة الذي تقيمه أثيوبيا على نهر النيل.
وقالت الصحف السودانية إن الرئيس الإريتيري ونظيره المصري ،اتفقا على تخريب سد النهضة من خلال العمل المشترك بينهما وذلك خلال لقائهما في أكتوبر الماضي.
وجاء  في التقرير أيضا موضوع نشرته صحيفة “أديس نيوز” الناطقة باللغة الأمهرية بعنوان “مصر والسودان في مواجهة سد النهضة”، جاء فيه إن رئيس جنوب السودان سلفاكير اتفق مع السيسي خلال زيارته إلى القاهرة على خطة من أجل تدمير سد النهصة الإثيوبي.
وأشارت الصحيفة إلى أن هناك خطة ممنهجة ومحكمة ،من قبل كل من مصر والسودان وإريتيريا من أجل تدمير الحلم الإثيوبي في بناء سد النهضة (على حد وصفهم).
ورصد تقرير “إرم نيوز”، تصريحات  الرئيس الإريتيري أسياس أفورقي الذي نفى ما ورد في هذه التقارير الأثيوبية، ونقلت عنه صحيفة “سودان تريبيون” تأكيده أن “المزاعم التي يدعيها النظام الإثيوبي،بأن العلاقات المصرية الإريتيرية تستهدف سد النهضة عارية من الصحة وتصدر عن عقلية مريضة”.
من جانبه قال توادروس أدهانوم وزير الخارجية والصحة الأثيوبي السابق أن العلاقات الإثيوبية بين مصر وإريتيريا ،يربطها تاريخ قوي وكبير من العلاقات في المجالات كافةًوأن سد النهضة الإثيوبي العظيم لن يتم التوقف عن بنائه مهما تطلب الأمر.