السويحلي يلتقي بوفد من الجفرة للبحث في الأوضاع الأمنية

وكالة ليبيا الرقمية

التقى رئيس المجلس الأعلى للدولة السيد “د.عبدالرحمن السويحلي” اليوم الأربعاء بوفد من منطقة الجفرة يضم عميد البلدية وعددًا من أعيان وحكماء المنطقة ومُمثلي منظمات المجتمع المدني، بحضور السيد النائب الأول ورئيس لجنة تعديل الإتفاق السياسي بالمجلس في العاصمة طرابلس.

حيث بحث اللقاء الأوضاع الأمنية والعسكرية التي تمر بها منطقة الجفرة، وسُبل تجنيبها تداعيات الصراع العسكري والسياسي الذي تشهده بعض مناطق البلاد.

وقد أكد رئيس المجلس الأعلى للدولة رفضه واستنكاره بشدة للقصف الجوي الذي تعرضت له الجفرة خلال الأيام الماضية، مُعتبرًا ذلك أعمالاً عدائية مرفوضة وغير مبررة خاصةً في هذا الشهر المبارك، وتصعيدًا عسكريًا يهدف إلى تقويض جهود الحوار وعرقلة الوصول إلى حل سلمي للأزمة الراهنة في إطار الإتفاق السياسي الليبي.

كما أشاد السيد الرئيس بمشاركة وتضحيات أبناء الجفرة في تحرير مدينة سرت من تنظيم الدولة الإرهابي ضمن قوات عملية البنيان المرصوص، مؤكدًا استمرار مساعي وجهود المجلس الأعلى للدولة لوقف القصف الجوي العشوائي وترويع المدنيين الآمنين في منطقة الجفرة وكافة المناطق والمدن.

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.