إيران تُعلق على قرار دول الخليج بقطع العلاقات مع قطر

عين ليبيا 

حذر مسؤول إيراني رفيع المستوى من أن قرار بعض الدول الخليجية ومصر قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر، لن يساهم في حل الأزمة بالشرق الأوسط.

وكتب حميد أبو طالبي، نائب مدير مكتب الرئيس الإيراني حسن روحاني، في سلسلة تغريدات على حسابه في موقع “تويتر”: “عهد التحالفات والشقيق الأكبر قد انتهى وأن الهيمنة السياسية واللعب على الورقة القبلية والأمنية والاحتلال والعدوان لن يفضي سوى إلى زعزعة الاستقرار”.

وتابع أن “عهد الحظر قد انتهى اليوم أيضا” وأن “قطع العلاقات الدبلوماسية وغلق الحدود ومحاصرة الدول والإخراج من التحالف و إلخ ليس سبيلا للخروج من الأزمة”.

وأضاف المسؤول الإيراني: “إننا نتساءل كيف استطاع بلد صغير أن يهدد حكومة البحرين ويدعم داعش والقاعدة والتطرف في صحراء سيناء ويخلق تصدعا في التحالف”.

وقال أبوطالبي إن تصدع التحالف وانهياره هو “أولى نتائج رقصة السيف في الرياض فلا يمكن رفع سيف العداء من جهة، وفي نفس الوقت رفع راية الصداقة، فموقع الشقيق الأكبر قد تغير”

واستطرد قائلا: “عهد النظام القبلي قد انتهى ولا سبيل للسعودية ومصر والإمارات والبحرين أمام بلد صغير وضعيف إلى هذه الدرجة، سوى الخيار الديمقراطي بالداخل والحوار في المنطقة”.

وسبق لإيران أن امتنعت عن التعليق على الأزمة الخليجية القطرية بشكل رسمي، إلا أن وسائل إعلام إيرانية نشرت العديد من التحليلات حول التوتر في العلاقات بين الرياض والدوحة، باعتبارالأزمة تأتي في سياق سعي أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني للسير في نهج مستقل عن السعودية وتحويل بلاده إلى مركز قوة إقليمي.

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.