جلسة مباحثات بين “السيسي وآل خليفة” بالقاهرة

                                                لقاء السيسي بآل خليفة

 

عين ليبيا

ناقش الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وملك البحرين حمد بن عيسى أل خليفة، اليوم، القرار الجماعي بقطع العلاقات مع دولة قطر.

وبحسب بيان صدر اليوم عن الرئاسة المصرية، أكد الطرفان أن “هذا القرار جاء بعد تمسك وإصرار قطر على اتخاذ مسلك مناوئ للدول العربية، وبعد أن فشلت محاولات إقصائها عن دعم التنظيمات الإرهابية، فضلاً عن إصرارها على التدخل في الشؤون الداخلية لمصر والبحرين والدول العربية بصورة تهدد أمنها واستقرارها، وتضر بالأمن القومي العربي ووحدة الدول العربية.

وقد اتفق الجانبان على أهمية العمل على تعزيز جهود العمل العربي المشترك، كما أكدا على ضرورة أن تتأسس العلاقات بين الدول العربية على مبادئ الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول. كما أكدا ضرورة تضافر جهود المجتمع الدولي من أجل التوصل إلى تسويات سياسية للأزمات التي تشهدها بعض دول المنطقة، بما يحافظ على وحدة تلك الدول ويدعم استقرارها ويصون سلامتها الإقليمية ومقدرات شعوبها،(حسبما جاء في البيان).

وكان السيسي قد استقبل بن عيسى اليوم بمطار القاهرة، وتم عقد جلسة مباحثات ثنائية بين الجانبين في قصر الاتحادية، تلتها جلسة مباحثات موسعة ضمت وفدي البلدين.