الإتحاد الأوروبي يقدم 5 ملايين يورو لدعم الإستقرار في ليبيا

وكالات

أعلنت السفيرة بتينا مشايت، رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي في ليبيا، عن مساهمة قدرها 5 ملايين يورو مقدمة من الاتحاد الأوروبي من خلال برنامج «مرفق الاستقرار في ليبيا» وذلك أثناء اجتماع للمجلس اليوم في طرابلس.

وقالت البعثة في بيان لها: يحدث «مرفق تحقيق الاستقرار في ليبيا» فرقاً بالفعل في تحسين الخدمات العامة الأساسية  وفرقاً في الحياة اليومية للسكان المتضررين بشكل كبير من الأزمة السياسية والأمنية.

وهذه التدابير حاليا تصل إلى نحو مليون شخص في خمسة مواقع تم تحديدها كأولويات في جميع أنحاء البلاد وهي بنغازي وككلة وأوباري وسبها وسرت.

تهدف هذه الأنشطة إلى إصلاح البنية التحتية الحيوية، وتعزيز قدرة السلطات المحلية على تلبية احتياجات السكان، كما تهدف الى تعزيز قدرات الوساطة المحلية وحل النزاعات.

يشارك وزير التخطيط في حكومة الوفاق الطاهر الجهيمي في رئاسة مجلس مرفق الاستقرار في ليبيا، وقدم مرفق الاستقرار في ليبيا حتى الآن 22 سيارة إسعاف وستة شاحنات لجمع القمامة وسيارة إطفاء حرائق وأجهزة حواسيب للمدارس وألواح شمسية للمستشفيات ومولدات للمستشفيات وخدمات إنترنت للبلديات.

السفيرة بتينا مشايت قالت: ان المجتمع الدولي يدعم الجهود الليبية لإنهاء الصراع من خلال حل سياسي للبلاد ولكن الشعب الليبي لا يمكنه الانتظار والعائلات في جميع أنحاء البلاد في حاجة ماسة إلى الخدمات ومن هنا يمكن لمرفق الاستقرار أن يحدث فرقا من خلال مساعدة الحكومة الليبية على تحسين الحياة وتخفيف المعاناة في المناطق الأكثر تضررا من النزاع في جميع أنحاء ليبيا.

الأولوية تتمثل في تيسير عودة الخدمات العامة والاتحاد الأوروبي عاقد العزم على مواصلة دعمه للشعب الليبي في بناء ليبيا مستقرة وديمقراطية وموحدة.