آيسلندا.. 1500 مسلم يصومون 22 ساعة

ساعات الصيام الطويلة في جزيرة آيسلندا لا تشكل مشكلة عند المسلمين (الأناضول)

 

وكالات

تصل ساعات صيام المسلمين في جزيرة تقع بالمحيط الأطلسي إلى 22 ساعة في اليوم، خلال العام الحالي وهو يعد أطول مدة صوم في العالم.

ويقطن في جزيرة آيسلندا حولي 1500 مسلم، يتناولون وجبة إفطارهم في منتصف الليل تقريبا ويمسكون عن الأكل والشراب مع حلول الساعة الثانية بعد منتصف الليل.

تتحول مساجد العاصمة “ريكيافيك” إلى موائد إفطار في شهر رمضان، تجمع المسلمين من شتى أنحاء المدينة.

ومن بين الأماكن الشهيرة التي يجتمع المسلمون فيها، مقرّ وقف آيسلندا الإسلامي، الذي يستخدم أيضا كمسجد.

ويحتضن المسجد مسلمين قاطنين في البلاد منذ فترة طويلة، إلى جانب لاجئين وفدوا إلى آيسلندا حديثا.

وقال عبد العزيز علواني، إمام المسجد، وهو مغربي الأصل إن “المسلمين تقبلوا ساعات الصيام الطويلة في آيسلندا”.

وأضاف: “بتوفيق من الله وإعانته فإن المسلمين تقبلوا ذلك وهم الآن في نشاط وفرح، ويقومون بهذه العبادة بكل فرح وسرور”.

وأكد أن ساعات الصيام الطويل لا تشكل مشكلة عند المسلمين، مبينا أنهم يأتون إلى المسجد خلال النهار ويرتلون القرآن ويعبدون الله، ثم يعدون طعام الإفطار.

من جانبه قال فرقان خان، الطالب الباكستاني في آيسلندا، إنه بالمقارنة مع بلاده فإن ساعات الصيام في آيسلندا طويلة جدا، حيث تصل إلى 22 ساعة.

بدوره قال مواطن خان، عمران حسين، إنه يقطن في آيسلندا منذ 4 أعوام، موضحا أنه بالرغم من طول مدة الصيام؛ إلا أن ذلك لا يشكل مشكلة بالنسبة له.

وتعد آيسلندا من بين البلدان التي يقطن فيها أقل عدد من الجالية المسلمة، حيث لا يتجاوز عددهم 1500 شخص، ويشكلون 0.5 بالمئة من سكان العاصمة ريكيافيك التي يبلغ عدد سكانها 330 ألف نسمة.

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.