استمرار برنامج تقديم المساعدات الطبية العاجلة لمركز طرابلس الطبي

عين ليبيا

برعاية من المؤسسة الوطنية للنفط وشركة إيني الإيطالية، وفي إطار برامج التنمية المستدامة والمسئولية الاجتماعية للشركات الأجنبية العاملة في ليبيا، تم يوم الخميس الماضي  15 يونيو 2017م بمركز طرابلس الطبي تسليم الشحنة الأولى من الأدوية الخاصة بعلاج الدم والأورام والمستهدف بها قسم الأطفال بالمركز.

وبهذا الصدد تأمل المؤسسة الوطنية للنفط أن تساهم هذه المساعدات الطبية العاجلة التي يتم تقديمها لمختلف المدن والمناطق في دعم جهود القائمين على قطاع الصحة في ليبيا وأن تخفف من معاناة المواطن الليبي البسيط أينما كان.

تعليقات حول الموضوع

تعليق واحد
  1. 1- بواسطة: محمود الشريف 2017/06/18

    امانة نحملها امام الله الى كل اعلامي ليبي لتصل الى من يهمه الامر
    ماذا حقق مايسمى #المجلس_الرئاسي من بنود الاتفاق السياسي ؟
    الحقيقة ان المجلس الرئاسي لم يحقق شيء الا الوهم والخداع و شق الصف السياسي والعسكري للمنطقة الغربية وشراء الدمم وبيع الوهم للوطن والمواطن ويبقى مصير الوطن مرهون ما بين فندق #المهاري في #طرابلس وفندق #السلام في #طبرق و #الحرب العسكرية والاقتصادية على المواطن الليبي مشتعلة بدون هوادة وبدون دين او اخلاق ولا نعلم الى اين يريدون الوصول بنا ومتى يخجل هؤلاء الحمقى القابعون كالبغال في الفنادق ويستحون من انفسهم ومتى نرى انفراج ولو درجة واحدة في المؤشر الاقتصادي والسياسي والعسكري الذي لم يتحرك الا للاسوء منذ توقيع هذا الاتفاق ومند دخول هذه العصابة الى طرابلس بدون اي رؤية او هدف الا الكذب والخداع والمشروع الحقيقي لهم هو ادلال وتركيع المواطن الليبي فقط ، ولا نعلم اين دور المعارضين لهذا الاتفاق والمشاركين فيه من احزاب وشخصيات تدعي الوطنية والى متى هذه المهزلة ومتى تنتهي ومن المسئول عنها ، فاهل هذه هي فبراير وهل هذه هي اهدافها ، وهل هؤلاء ابناء ليبيا فعلاً ، نريد اجابة كافية وشافية لهذا الوضع المزري ونريد ان تصل رسالتنا الى من يهمه الامر عبر السلطة الاعلامية في ليبيا ، فقد اصبح الوطن حجيم لا يطاق وحال العباد لا يرضي مؤمن بالله ورسوله ولا يقبله الا فاجر فاسق منافق كافر والعياد بالله منه وحسبنا الله ونعم الوكيل والحمدلله على كل حال

تعليق واحد

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.