سامسونغ تعود لهواتف الطي بغلاكسي فولدر 2

تطرح الشركة الهاتف بخيارين لونيين هما العنابي والأسود وبخيارين أيضا من حيث الاتصالات هما جي4 أو جي3 (سامسونغ)

وكالات

كانت الهواتف القابلة للطي flip phones (التي تتألف من جزأين؛ شاشة ولوحة مفاتيح بينهما مفصل، ويمكن طي الجزأين على بعضهما مثل الصدفة) هي التوجه السائد قديما، ورغم أن الهواتف اللمسية استحوذت على الصناعة لا تزال جمالياتها تسر الكثيرين، وهذا ما يبدو أن شركة سامسونغ تعتمد عليه في طرحها للهاتف الجديد غلاكسي فولدر 2.

تقول سامسونغ إن الهاتف الجديد يحمل كلا من “سحر هواتف الطي والهواتف الذكية”، وهو خليفة هاتف غلاكسي فولدر الذي طرحته في 2013.

وطرحت الشركة الهاتف الجديد في بلدها الأم كوريا الجنوبية بسعر 797 ألف ون (نحو 260 دولارا أميركيا)، ورصد أول مرة أمس الخميس، وهو يأتي بلونين هما الأسود أو العنابي.

ومقارنة مع الجيل الأول فإن غلاكسي فولدر 2 يأتي بلوحة مفاتيح لمسية وليست فيزيائية، وهو أمر تقول سامسونغ إنه يزيد الرؤية ويقلل الأخطاء الطباعية، كما يتضمن الهاتف مفاتيح منفصلة لجهات الاتصال والرسائل النصية والكاميرا، ومفتاحا مخصصا لتطبيقات التواصل الاجتماعي مثل “باند” و”كاكاو توك” وهما تطبيقان شائعان في كوريا الجنوبية.

أما عن مواصفات العتاد، فإن الهاتف يأتي بشاشة إل سي دي بقياس 3.8 بوصات بدقة 800×480 بكسلا، ويعمل بمعالج كوالكوم سنابدراغون 452 رباعي النوى بسرعة 1.4 غيغاهيرتز، كما يتضمن الهاتف 2 غيغابايت من ذاكرة الوصول العشوائي (رام) و16 غيغابايت من سعة التخزين الداخلية التي يمكن زيادتها حتى 256 غيغابايت باستخدام بطاقة مايكرو إس دي خارجية.

ويأتي الهاتف بكاميرا خلفية بدقة ثمانية ميغابكسلات وأمامية بدقة خمسة ميغابكسلات، وتدير الهاتف بطارية بقوة 1950 ميلي أمبير/ساعة، وعلى صعيد البرامج فإن الهاتف يعمل بنظام التشغيل أندرويد الإصدار 6.0 (مارشمالو).

وسيتاح الهاتف بإصدارين؛ الأول يدعم اتصالات الجيل الرابع 4جي إل تي إي، والثاني يدعم اتصالات الجيل الثالث 3جي فقط. ولم ترد إشارة من الشركة إن كانت ستطرحه خارج كوريا الجنوبية.