الرضاعة الطبيعية تحمي الأم من أمراض القلب

وكالات

أفادت دراسة بريطانية حديثة بأن الأمهات اللواتي يرضعن أطفالهن رضاعة طبيعية أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

وأجرى الدراسة باحثون بجامعة أكسفورد البريطانية، ونشرت في دورية جمعية القلب الأميركية.

ولكشف العلاقة بين الرضاعة الطبيعية وصحة القلب والأوعية الدموية لدى الأم، حلل الباحثون بيانات 289 ألفًا و573 من السيدات الصينيات، وتابعوهن لأكثر من ثمان سنوات.

ووجد الفريق أن النساء اللواتي أرضعن أطفالهن رضاعة طبيعية انخفض لديهن في المتوسط خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 9%، والسكتة الدماغية بنسبة 8%.

كما تبين أن النساء اللواتي أرضعن أطفالهن رضاعة طبيعية لمدة سنتين انخفض لديهن خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 18% والسكتة الدماغية بنسبة 17%.

وقال الباحثون إنهم لم يتمكنوا من تحديد الآليات الدقيقة وراء تلك النتائج التي توصلوا إليها، ولكنهم يرجحون أن انخفاض خطر أمراض القلب والسكتة الدماغية بين المرضعات يرجع إلى إعادة ضبط عملية التمثيل الغذائي لديهن بعد الحمل.

وأضافوا أن الحمل يغير عملية التمثيل الغذائي للمرأة بشكل كبير، لأنها تخزن الدهون لتوفير الطاقة اللازمة لنمو طفلها، وبمجرد ولادة الطفل يمكن للرضاعة الطبيعية أن تقضي على الدهون المخزنة بشكل أسرع.