خطيب أحد مساجد الموصل يُؤكد مقتل «البغدادي»

“خطيب مسجد تلعفر بالموصل يؤكد مقتل البغدادي”….(الفرنسية)

 

عين ليبيا  

بعد إعلان روسيا عن احتمال مقتل أبو بكر البغدادي زعيم “تنظيم الدولة”، منذ أسبوعين، في غارة على مدينة الرقة السورية، لم يعلق التنظيم على هذا الخبر ليؤكد صحته أو ينفيه.

خطيب أحد مساجد “تلعفر”، غربي الموصل، الملقب بـ”أبو قتيبة”، والمقرب للغاية من البغدادي خرج اليوم الجمعة ليلمح بمقتله، عندما أجهش بالبكاء بعد ذكر اسم الأخير في خطبة صلاة الجمعة، حسب ما ذكرته “السومرية نيوز”.

وأمام العشرات من المصلين أغلبهم من مسلحي التنظيم ومؤيديه، ألقى “أبو قتيبة” الخطبة؛ وأجهش خلالها بالبكاء عندما ذكر اسم البغدادي في خطبته بشكل مفاجئ، ثم صمت لبعض الوقت ثم ردد آيات قرآنية قبل أن يزل لسانه ويوحي بكلمات معدودة ترجح نبأ مقتل البغدادي.

يُشار إلى أن  التنظيم قد اعترف بخسارته في معركة الموصل خلال خطبة جمعة ألقاها أبرز قادته المكنى “أبو البراء الموصلي” في مسجد آخر وسط قضاء تلعفر.

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.