اصطدام بين ناقلة نفط وسفينة شحن بين فرنسا وبريطانيا

“اصطدام سفينة شحن بناقلة نفط”..(انترنت)

 

عين ليبيا

اصطدمت ناقلة تحمل 38 ألف طن من البنزين بسفينة شحن كبيرة في حوالي الواحدة فجر السبت في مضيق با-دى-كاليه بين فرنسا وبريطانيا، وفق السلطات البحرية الفرنسية.

لم يؤد الحادث إلى وقوع إصابات بين طاقمي الناقلة والسفينة اللتين ترفع كل منهما علم هونغ كونغ وكانتا في المياه البريطانية.

يبلغ طول الناقلة “سيفرونتر” 183 مترا ويضم قاطبها 27 شخصا، والسفينة الفارغة “هوايان انديفور” 220 مترا وعليها 22 شخصا كما أدى الاصطدام إلى جنوح الناقلة لكن يتم تتبعها كما أكدت سفينة الشحن أنها تتحكم بأجهزة الملاحة.

مراسل لفرانس برس قال أن الحادث وقع على خط بين كاليه في شمال فرنسا ورامسغيت إلى الشرق من دوفر.

هذا و يقوم جهاز الإنقاذ البحري البريطاني في دوفر بتنسيق عملية الإنقاذ وأرسل زورقين ومروحيتين للوقوف على الوضع في حين أرسلت البحرية الفرنسية سفن انقاذ مستعدة للتدخل.