الوطنية لحُقوق الإنسان بليبيا تُدِين تكفير المذهب الإباضي

الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا تُدِين تكفير المذهب الإباضي

 

عين ليبيا 

استنكرت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، ما وصفته بــ”التصعيد الخطير” الذي تقوم به اللجنة العليا للإفتاء بالهيئة العامة للأوقاف وشؤون الزكاة التابعة لــ”حكومة الثني”، من خلال فتوى لها نصّت على تكفير أتباع “المذهب الإباضي” من المكون الاجتماعي الأمازيغ في ليبيا.

وأعربت اللجنة في بيانها عبر الاعلام وعلى صفحتها الرسمية على الفيسبوك، عن رفضها وإدانتها لكافة الدعوات التكفيرية والتحريض والعنف اللفظي والإرهاب الفكري والديني الذي تمارسه “هيئة أوقاف حكومة الثني”، من خلال تكفير مكونات اجتماعية وشرائح المثقفين وأدباء وصحفيين.

كما اعتبر البيان أن فتوى الهيئة محاولة لتغليب فكر “مستورد”، يهدّد التوافق والسلم الاجتماعي والوطني، ويساهم في تعقيد الأزمة التي تعيشها البلاد، مطالبا لجنة الشؤون الدينية بمجلس النواب سرعة التدخل لوقف “التصعيد” الذي يمسّ السلم الاجتماعي والتعايش المشترك.

تعليقات حول الموضوع

تعليقان 2
  1. 1- بواسطة: الزاوي السلفي 2017/07/10

    نحن مع للجنة الافتاء في المنطقة الشرقية في التحذير من المذهب الاباضي ذيل من ذيل الرافضة الانجاس

  2. 2- بواسطة: نعمان رباع 2017/07/10

    مواضيع مملة كلها ومضيعة للوقت

تعليقان 2