جزائريون ينتفضُون ضد استخدام الفرنسية في الوثائق الإدارية

جزائريون ينتفضون عبر الشبكات الاجتماعية ضد استخدام الفرنسية في الوثائق الإدارية ( سي ان ان )

 

عين ليبيا

كرّر الجزائريون على الشبكات الاجتماعية مطالبهم بتقليل حضور اللغة الفرنسية في البلاد، وركزوا هذه المرة على الوثائق الإدارية التي يمنح جزء كبير منها باللغة الفرنسية، إذ عمموا هاشتاغ #لا_للفرنسية_في_الوثائق_الرسمية.

تداول الهاشتاغ كان دلالة على رفض الحضور القوي للفرنسية في الجزائر، فرغم أن الدستور الجزائري ينصّ على أن العربية هي اللغة الرسمية للدولة، مع التأكيد أن الأمازيغية هي كذلك لغة وطنية و رسمية، و رغم أن الجزائر استقلت رسميا عن فرنسا عام 1962، إلّا أن التعامل الإداري يتم غالبًا بالفرنسية.

مغرّد نشر مقطعًا من مداخلة للرئيس الجزائري الراحل الهواري بومدين في الأمم المتحدة وهو يتحدث بالعربية، إذ يعدّ أول رئيس في دولة عربية تحدث في المقرّ الأممي بها، فيما نشر نشطاء صورة تحمل العلم الفرنسي وبجانبه عبارة “لا تستخدم الفرنسية”، مطالبين بإلصاق الصورة على واجهة البنايات ووسائل النقل.