مُذكرة إلى محكمة الجنايات الدّولية بشأن فتوى تكفير الإباضية في ليبيا

“مذكرة إلى محكمة الجنايات الدولية بشأن فتوى تكفير الإباضية”

 

عين ليبيا 

تسلّم أمس الجمعة، المجلس الاعلى لامازيغ ليبيا مذكرة رسمية، مُقدمة من بعض التكوينات الامازيغية إلى المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية، وفقا لوكالات محلية.

وتضمنت المذكرة شكوى بشأن ما ورد في الفتوى الصادرة عن لجنة الافتاء التابعة لحكومة “الثني” في طبرق، والتي حرّمت الصلاة خلف “الاباضيين” إضافة إلى تكفيرهم، واعتبارهم من الخوارج.

تجدر الاشارة إلى أن وقفة احتجاجية أقيمت بعد صلاة الجمعة، استنكر فيها المحتجون في مدينة جادو الفتوى المذكورة.

يُذكر أن اللجنة العليا للإفتاء التابعة للهيئة العامة للأوقاف والشؤون الإسلامية بحكومة الثني أطلقت الأسبوع الماضي، عبر موقعها الالكتروني بتكفير أتباع مذهب “الاباضية”، وقد أثارت جدلا واسعا في الشارع الليبي.

تعليقات حول الموضوع

تعليق واحد
  1. 1- بواسطة: عبد الله محمد 2017/07/15

    هذه الفتوى ليست من صنع دار إفتاء شرق ليبيا التي لم تأتي بجديد فهذه الفتوى بعمومها مدونة في كتب ومراجع علماء المسلمين منذ العقود الأولى لظهور الأسلام وليست سر مخفي على الليبيين؟ واذا صدق القول بأن دار إفتاء شرق ليبيا خصت أباضية ليبيا بالأسم فهو لجهلهم بخصوصيات أباضية غرب ليبيا كونهم ليسوا من الغلاة حالهم حال أهل السنة المالكية في البعد عن المغالاة، ومن الحكمة والشرع ألتوجه اليهم بالمسائلة والمناظرة وطلب الأعتذار على إعتبارهم إخوة في الدين؟ الغريب أنه لا أحد تكلم عن موقع إسلام ويب التابع للهيئة القطرية للأوقاف والذي يعتد به كمصدر للتشريع الكثيرين من أتباع الأسلام السياسي المهيمن على غرب ليبيا الموقع يدون بصريح العبارة “الإباضية إحدى فرق الخوارج، …، والحقيقة أنهم ليسوا من غلاة الخوارج كالأزارقة مثلا، لكنهم يتفقون مع الخوارج في مسائل عديدة” يتفقون مع الخوارج في مسائل عديدة ليست قليلة هذا التعريف مدون في الموقع وليس سرا على أحد!

تعليق واحد