السراج يدشن حوارا مجتمعيا مع هيئات واتحادات وجامعيين وسياسيين

“لقاء السراج بوفد ملتقى الحوار المدني” .. (المكتب الاعلامي لرئيس المجلس الرئاسي)

 

عين ليبيا

التقى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج مساء أمس الاربعاء، بمقر المجلس وفد من “ملتقى الحوار المدني”، الذي ضم أطياف ومكونات مجتمعية من اتحادات ونقابات وجامعيين وسياسيين، وبمشاركة مركز ليبيا للدراسات الاستراتيجية والمستقبلية.

وتحدث السراج خلاله عن حالة التشظي التي يعيشها مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة، واصفا إياها بأنها حالة تدعو للإحباط ولا تبشر بقيام التوافق، مضيفا أن الحوار المسؤول الذي يؤدي إلى أرضية مشتركة يحتاج إلى أجسام سياسية متماسكة.

كما تحدث رئيس المجلس عن خارطة الطريق التي طرحها السبت، معلّلا إتيانها كنتيجة للانسداد “شبه الكامل” في الأفق السياسي، والذي دفعه الى طرحها، لتمكين البلاد من اجتياز حالة الانقسام التي طالت المؤسسات الحيوية للدولة وانعكست سلبا على كافة أوجه الحياة، مضيفا أن الجوانب الفنية للخارطة قابلة للنقاش، ومؤكدا أن الطريق لفك الاشتباك الذي يطيل أمد الأزمة هو تحكيم صناديق الاقتراع.

ومن جهتهم عبر الحاضرون خلال اللقاء بأنهم فريق واحد رغم تعدد تنظيماتهم وتمثيلها لشرائح مختلفة، وأن لديهم أفكار وتصورات للحل، عاقدين الاتفاق في نهاية الاجتماع على لقاءات أخرى لإثراء خارطة الطريق عبر حوار مشترك أكثر عمقا يخوض في التفاصيل.