مسرحية لتعريف الجمهور الأميركي بتكلفة الحرب الدائرة في سوريا

“ممثلون سوريون في نيويورك بعرض المسرحية” .. (وكالة الانباء الفرنسية)

 

عين ليبيا 

قدم ستة ممثلين سوريين على أحد مسارح المدينة هذا الأسبوع، عروضًا لتعريف جمهور المسرح الأميركي بالكلفة البشرية الباهظة للحرب الدائرة في بلدهم.

وقوبل العرض الأميركي الأول لمسرحية «بينما كنت أنتظر» مساء الأربعاء المنصرم، بتحية حارة من الموجودين في مسرح مدينة نيويورك، مدركين أن ضحايا آلة القتل في سورية أناس عاديون كأي شخص آخر حول العالم، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وتروي المسرحية قصة شاب سينمائي دخل الغيبوبة، إثر تعرضه للضرب على أحد الحواجز في دمشق، مع إظهار تفاعل والدته وشقيقته وحبيبته واصدقائه مع ذلك الوضع القائم.

يذكر أن المسرحية قُدمت من تأليف محمد العطار، في عرض أول العام الماضي في بروكسل، قبل أن تجول فرقتها على مسارح عدة في أوروبا واليابان، فيما تستمر عروضها بأمريكا حتى اليوم السبت، باللغة العربية مع ترجمة بالإنجليزية تجسيد الأخبار الواردة من النزاع السوري.