المجلس البلدي طبرق يطالب بتدخل قبل وقوع كارثة بقطاع المياه

“المؤتمر الصحفي بالمجلس البلدي طبرق” .. (الصفحة الرسمية للمجلس على الفيسبوك)

 

عين ليبيا 

أعلن المجلس البلدي طبرق خلال مؤتمر صحفي مشترك، الاحد، بين عميد البلدية الناجي مازق، ومدير محطة تحلية مياه البحر فتح الله سليم، ومدير شركة المياه والصرف الصحي طارق الصافي، ومدير أمن المدينة ميلود جواد، ومدير مركز الخبرة القضائية والبحوث حبيب بوبلال، عن حالة أزمة انسانية خانقة.

وطالب بيان المجلس مؤسسات الدولة ذات العلاقة بالمياة والمنظمات البيئية، ورجال الاعمال، بضرورة التدخل الفوري والسريع، وتكاثف الجهود لأجل ما وصفه بـ”تجنب وقوع الكارثة”.

وقال البيان، أن مواد التشغيل لمحطة إنتاج المياه الوحيدة في المدينة قد نفذت، بالاضافة إلي تجاوز عمر المحطة لأكثر من 17 سنة، دون إجراء أي أعمال عمرانية أو صيانة دورية لها، بحسب  المكتب الإعلامي للبلدية.

وذكر المتحدث أن شبكات التوزيع، ووحدات التخزين بالمدينة، قد انهارت تماما، مشيرا إلى عدم وجود مختبرات تبين صحة المياه أو نسبة التلوث في مياه الشرب، التي يستخدمها سكان طبرق وضواحيها لأغراضهم المعيشية والارتوائية.

كما تابع التفصيل أن مستخدمي الشركة لم يحصلوا على رواتبهم منذ فترة من إدارة الشركة العامة للتحلية، وأن حكومة “الثني” عاجزة تماما عن تقديم أي خدمة لهم، وهم بحاجة للمال.