اللجنة الوطنية لحُقوق الإنسان تستنكر الإعدامات في بنغازي

 

عين ليبيا

أعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، أمس الإثنين، عن قلقها البالغ إزاء “ظهور فيديو جديد على وسائل التواصل الإجتماعي لقيام محمود الورفلي و برفقته مجموعة من العسكريين التابعين لقوات للكرامة ببنغازي،بإعدام عدد من المتشددين معصوبي الأعين و هم سجناء علي ذمة قضايا تتعلق بالانتماء لتنظيم الدولة و لتنظيم أنصار الشريعة و تنفيذ تفجيرات و جرائم قتل”.

اللجنة جددت في بيان صادر عنها، إدانتها و استنكارها الشديدين لهذه “الجرائم التي وصفتها بالممنهجة، مؤكدة على أن “جرائم القتل        والإعدامات الميدانية لسجناء و أسرى الحرب و النزاعات المسلحة خارج نطاق القانون دونما محاكمة يرقى لمصاف جرائم الحرب”.

و دعت اللجنة إلى سرعة التحقيق مع عناصر عسكرية بقيادة محمود الورفلي، المتورطة في إعدامات جرت دون محاكمة لعدد من السجناء    وفصلها من الخدمة، و إلى ضمان إجراء تحقيق عاجل و شامل و حيادي في هذه الجرائم و الانتهاكات التي تنتهك سيادة القانون الدولي الإنساني و سيادة القانون و العدالة في ليبيا.