"

“مينيتي: حدود ليبيا الجنوبية ذات أهمية استراتيجية لأوروبا”….(ارشيفية)

عين ليبيا

صرح يوم الأمس “ماركو مينيتي” وزير الداخلية الإيطالية  إن “الحدود في جنوب ليبيا مهمة جدا ليست فقط بالنسبة لقضية الهجرة ولكن أيضا بشأن مكافحة الإرهاب”.


وذكر مينيتي خلال كلمته في الإجتماع الثاني لوزراء داخلية مجموعة الاتصال أوروبا – إفريقيا حول طريق الهجرة بوسط البحر الأبيض المتوسط الذي تم انعقاده  في تونس أنه “من الواضح أمامنا بوادر الهزيمة العسكرية لتنظيم الدولة ، “لذا علينا أن نفكر في فرضية الشتات” لعناصر التنظيم.


وأشار إلى أن الحدود الجنوبية لليبيا تصبح الحدود الجنوبية لكامل الشمال الإفريقي ولأوروبا” ، وعليه فإن “التحكم في الحدود الجنوبية يعني التحكم في الحدود الجنوبية لشمال أفريقيا ولأوروبا ، وهذا يضفي على ذلك قيمة استراتيجية”.