الاتحاد الاوروبي يتباحث توسيع عملية صوفيا داخل المياه الاقليمية الليبية

 

عين ليبيا 

أكد متحدث باسم المفوضية الأوروبية كارلوس غورديجيولا جاهزية الاتحاد الأوروبي لتوسيع إطار عملية صوفيا البحرية لمكافحة الهجرة غير القانونية عبر المتوسط، وذلك من أجل تمكينها من العمل داخل المياه الإقليمية الليبية.

ونقلت وكالة الانباء الايطالية عن غورديجيولا، أن توسيع إطار العمل إلى داخل المياه لا يمكن أن يحدث دون طلب من السلطات الليبية، مع الأخذ بعين الاعتبار وجود قرار أممي بهذا الشأن.

يذكر أن الاتحاد الأوروبي، كان قد أطلق عملية صوفيا عام 2015 من أجل المساعدة في عمليات البحث وإنقاذ المهاجرين الذين يحاولون اجتياز المتوسط وصولاً إلى أوروبا، قبل أن يتم توسيعها لتشمل تدريب عناصر خفر السواحل الليبية ومراقبة تطبيق قرار الأمم المتحدة لحظر توريد السلاح لليبيا.

كما تعمل طواقم صوفيا في المياه الدولية المقابلة للساحل الليبي على تعقب مهربي البشر وتدمير مراكبهم وإنقاذ المهاجرين واقتيادهم إلى الموانئ الإيطالية، وقد تم تمديدها مؤخراً حتى منتصف العام القادم.

ومن المتوقع أن يتوجه قائد العملية البحرية “إنريكو كريدندينو”، إلى ليبيا نهاية شهر أغسطس المقبل، من أجل بحث مسالة توسيع نطاق عمل صوفيا مع السلطات الليبية، بحسب وكالات.