جثة في مقصورة مركب سياحي أمريكي

“إحدى سفن الابحار الطويل” .. (انترنت)

 

عين ليبيا

قالت الشرطة في ولاية ألاسكا الأمريكية إنها توجه تهمة الى رجل قتل زوجته، البالغة من العمر 39 سنة، والتي عُثر على جثمانها وبه إصابات بالغة في الرأس، في مقصورة كانا يستقلانها على متن مركب سياحي.

ويواجه الجاني المدعو “كينيث مانزاناريس”، اتهامات قتل زوجته على متن المركب، لأنها “لم تتوقف عن السخرية منه”، بحسب هيئة الاذاعة البريطانية.

وأُلقي القبض على مانزاناريس بعد أن اشتبه فيه أحد حراس الأمن، إثر رؤية يديه وملابسه ملطخة بالدماء، وفقا لأوراق القضية المنظورة في المحكمة.

وقالت وسائل إعلام أمريكية إنه تم التعرف على الضحية، التي تبين أنها كريستي مانزاناريس من ولاية يوتا الأمريكية، كما شوهد الزوج وهو يجر جثمانها إلى شرفة المقصورة.

ووقع الحادث على متن سفينة الرحلات إميرالد برنسيس التي انطلقت من مدينة سياتل، وعلى متنها 3400 مسافر يوم الأحد الماضي، في رحلة لمدة أسبوع.

وتتولى المباحث الأمريكية التحقيق في الحادث، الذي وقع بوجود عدد من أفراد العائلة على متن السفينة أيضا.