خطأ على متن طائرة هندية كاد يودي بحياة 99 مسافراً

“ظلت عجلات الهبوط مشرعة طوال الرحلة فأفقدت الطائرة وقودها”..(انترنت)

 

عين ليبيا

أُوقفت قائدتا طائرة عن العمل، مؤخراً، بسبب غلطة أدت إلى نفاد الوقود من طائرة كانت تقل 99 مسافراً.

وكانت الطائرة التابعة للخطوط الهندية متوجهة إلى مومباي من كولكاتا في 22 يوليو الجاري، قبل أن تضطر الطيارتان إلى تحويل الرحلة لناغبور، وكلها في الهند ، إثر تحذير باقتراب نفاد وقود الطائرة، بسبب نسيان الإطارات نازلة إلى أسفل في وضعية هبوط، وتحليق الطائرة على ارتفاع منخفض نسبياً.

وحسب صحيفة “تايمز أوف إنديا” فإن طائرة إيرباص A 320 الجديدة، إحدى أكثر الطائرات الأقل استهلاكاً للوقود، لم تشق طريقها إلى الارتفاع المتوقع بعد الإقلاع، وهو 35 ألف قدم، وإنما بقيت على ارتفاع 24 ألفاً، كما أن الطائرة كانت بسرعة 230 عقدة (426 كلم/الساعة) خلافاً لما يجب أن تكون عليه وهو 500، بسبب أجهزة الهبوط التي ضغطت على الطائرة.

واكتشفت قائدتا الطائرة أن عجلات الهبوط كانت “مشرعة” طوال الرحلة، حينما كانتا تحضران للهبوط بعد تحويل مسار الرحلة.

لكن المشكلات الأبرز بهذا الصدد، هي المعاكس تماماً لمثل هذه الحالة، وهو صعوبة إنزال عجلات الهبوط، وحينها يتخذ الطيارون وضعية “الهبوط على البطن”، أي أسفل الطائرة بدون عجلات، وفيه الكثير من المخاطرة.