الفيصل :أمير مَكة يَغسل الكَعْبة بمَاء زَمْزِم ودُهن الوَرد

 

عين ليبيا

قام الأمير خالد الفيصل، أمير منطقة مكة المكرمة غربي السعودية، اليوم الاثنين، بغسل الكعبة المشرفة بماء زمزم الممزوج بدهن الورد، وذلك جريًا على العادة السنوية.

وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، إن أمير مكة غسل الكعبة المشرفة، نيابة عن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز.

وفور وصول أمير مكة، قام ومرافقوه بغسل الكعبة المشرفة من الداخل بماء زمزم ممزوج بدهن الورد ومسح جدرانها بقطع من القماش المبللة بهذا الماء.

عقب ذلك طاف الفيصل بالبيت العتيق، ثم أدى ركعتي الطواف.

ويأتي غسل الكعبة المشرفة اقتداء بسنة النبي صلى الله عليه وسلم، عندما دخل الكعبة المشرفة عند فتح مكة وقام بغسلها وتطهيرها من الأصنام، واستمر الخلفاء الراشدون من بعده على تلك السنة لكن دون تحديد موعد للغسل.

ومنذ عهد مؤسس المملكة الملك عبدالعزيز آل سعود جرت العادة أن يتم غسل الكعبة المشرفة مرتين في كل عام، الأولى في أول شهر بالعام الهجري (محرم)، والثانية غرة شعبان استعدادًا لاستقبال المعتمرين.

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.