مكالمة هاتفية للسرّاج مع الممثل الخاص للأمم المتحدة لبحث «الوضع في درنة»

طالب الرئيس الأمم المتحدة من خلال مبعوثها الخاص متابعة الطلب المقدم لمجلس الأمن بتحقيق عاجل للكشف عن مصدر القصف الجوي

عين ليبيا

أجرى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج مساء اليوم الأربعاء مكالمة هاتفية مع الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة غسان سلامة، تناولت الأوضاع الإنسانية المتدهورة في مدينة درنة، حيث عبر  الرئيس عن استياءه الشديد من بطء تجاوب المجتمع الدولي تجاه معاناة سكان المدينة، مطالباً بالتدخل السريع للأمم المتحدة والمجتمع الدولي للمساعدة في فتح ممرات آمنة للمنظمات الإنسانية وفي مقدمتها الهلال الأحمر والصليب الأحمر لإدخال المساعدات الإنسانية والاحتياجات الضرورية للسكان.
كما طالب الرئيس الأمم المتحدة من خلال مبعوثها الخاص متابعة الطلب المقدم لمجلس الأمن بتحقيق عاجل للكشف عن مصدر القصف الجوي الذي تعرضت له المدينة والذي أودى بحياة عدد من المواطنين الأبرياء بينهم أطفال ونساء وإصابة أعداد كبيرة منهم، مشدداً على مبدأ تحييد المدنيين في الصراعات الجارية.
من جانبه عبر غسان سلامة عن أسفه الشديد لما تعرضت له مدينة درنة، ووعد ببذل كل الجهد من أجل رفع المعاناة عن مواطني المدينة مؤكداً من جانبه على ضرورة تجنيب المدنيين الأعمال العسكرية وتحييدهم في مواقع الصراع على اختلافها.

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.