السفير التركي: لا نود أن يؤثر حادث الإختطاف على برنامج العمل في مشروع أوباري

رئيس المجلس الرئاسي يتلقى مكالمة من رئيس وزراء تركيا ويلتقي سفيرها لدى ليبيا ( فيس بوك )

 

عين ليبيا

تلقى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج مساء أمس السبت مكالمة هاتفية من رئيس وزراء تركيا بينالي يلدرم تناولت حادثة الفنيين الاتراك الثلاث المختطفين وعدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك .

السراج أكد اهتمام الحكومة البالغ بحادث الاختطاف فور وقوعه واستنفارها القوى الأمنية بالمنطقة من أجل أطلاق سراحهم دون أن يلحقهم ضرر، وأن يعودوا سالمين إلى ذويهم وأكد سيادته إن الأزمة على طريق الحل كما تناولت المحادثة الهاتفية مستجدات الوضع السياسي في ليبيا كما تطرقت إلى عدد من مجالات التعاون الإقتصادي المشترك .

وعلى صعيد متصل أستقبل رئيس المجلس الرئاسي صباح اليوم الأحد بمقر المجلس بالعاصمة طرابلس سفير جمهورية تركيا لدى ليبيا أحمد دوغان ومسؤولين من شركة ” إنكا ” المنفذة لمشروع المحطة الغازية لتوليد الكهرباء بمدينة أوباري. 

وقال السفير أن المشروع في مراحله الأخيرة ولا نود أن يؤثر حادث الإختطاف في برنامج العمل، وقال إن هدفنا استكمال المشروع الذي يعد انجازًا حيويًا للاقتصاد الليبي كما عبر السفير التركي عن أمله في أن تكلل جهود الأجهزة الأمنية بالنجاح ويتم إطلاق سراح المختطفين.

وعبر رئيس المجلس الرئاسي عن كامل تقديره لتجاوب الحكومة التركية مع المطالب الليبية بعودة الشركات التركية لاستئناف العمل بالمشاريع التي غادرتها ، حيث كانت هذه العودة بمثابة رسالة إيجابية لكل الشركات الأجنبية التي لديها مشاريع لم تستكمل في ليبيا كما أشاد السراج بموقف شركة ” إنكا ” وحرصها على استكمال أعمالها رغم صعوبة الظرف قائلاً إن الصديق هو من تجده وقت الضيق .

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.