البحرية الليبية: منظمة ألمانية أربكت عمل حرس السواحل و تسببت بمقتل 5 مهاجرين

 

عين ليبيا

صرح مكتب الإعلام بالبحرية الليبية أن ظهور سفينة تتبع منظمة Sea watch غير الحكومية الألمانية أدى إلى إحداث فوضى وإرباك بين مهاجرين غير شرعيين جرى إنقاذهم في عرض البحر.

جاء ذلك بعد عملية إنقاذ لقارب مطاطي لمهاجرين تعطل محركهم في البحر ما جعل المهاجرين يرغبون بالتوجه إلى المنظمة الألمانية، حتى أولئك الذين تم إنقاذهم وإركابهم على متن زورق حرس السواحل حيث قفز  الكثير منهم من الزورق إلى البحر، وبقصد التوجه إلى Sea watch التي رفضت تعليمات حرس السواحل بالمغادرة والإبتعاد، وتسبب ذلك في مقتل عدد من المهاجرين غير الشرعيين أثناء محاولتهم الوصول لسفينة المنظمة.

كما قامت المنظمة في تحدي للدورية بإنزال قاربين مطاطين ما جعل المشهد في فوضى عارمة بين المهاجرين،وكذلك تواجد قطعة بحرية فرنسية التي لم تتدخل بدورها للمساعدة، مع تحليق لمروحية تتبع البحرية الإيطالية حيث قامت بإنزال قوارب مطاطية ذاتية الفتح للمساعدة في إنقاذ المهاجرين غير الشرعيين . 

وفي نهاية الأمر تمكن الزورق رأس أجدير من إنقاذ (47) مهاجر غير شرعي من بينهم (30) إمراة، و(1) طفل واحد كانوا على متن القارب المطاطي، وذلك على بعد (30) ميل شمال منطقة سيدي بلال.

الزورق كان في مهمة دورية واستطﻻع عندما استلم بلاغ من غرفة حرس السواحل، بوجود قارب هجرة غير شرعي يطلب استغاثة حيث تم تغيير المسار والتوجه على عجل إلى الموقع المحدد.

وبحضور الهيئة الطبية الدولية تم تقديم المساعدة الإنسانية والطبية ونقل عدد (2) شخصين إلي المستشفي، وتم تسليم الباقي الي مركز ايواء الضمان تاجوراء.

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.