احتجاجاً على اعتقال عددٍ من سِياسِييه.. القوميُون يُنظّمون إضراباً في كتالونيا

احتجاجات في برشلونة 8 نوفمبر 2017..أرشيفية

 

عين ليبيا

شلّ إضراب نظّمه القوميون في كتالونيا، اليوم الأربعاء، هذا الإقليم، احتجاجا على اعتقال عدد من سياسييه، ورفضا لمذكرة التوقيف الصادرة ضد رئيس الحكومة السابق، كارليس بوتشديمون ومساعديه.

وذكرت الإنباء أن مجموعات صغيرة من القوميين الكتالونيين تمكنت من قطع 48 طريقا وشارعا في الإقليم، ما شل حركة السيارات ووسائل النقل.

ونُظّم هذا الإضراب بدعوة  منظمتي “الجمعية الوطنية الكتالونية” وحركة “الأومنيوم الثقافية”، اللتين تدعمان بنشاط استقلال الإقليم عن إسبانيا. وقد تم اعتقال زعيمي هاتين المنظمتين في 16 أكتوبر الماضي بتهمة التمرد.

وبموجب القانون الإسباني، يعاقب على هذه الجريمة بالسجن لمدة 15 عاما. ويرتبط اعتقال هذين الزعيمين بالأحداث التي جرت يومي 20 و21 سبتمبر الماضي في برشلونة عندما تم تنظيم مظاهرة احتجاجية أمام مبنى مجلس الاقتصاد في كتالونيا، حيث قام الحرس المدني الإسباني بعمليات تفتيش.

ودعا هذان الزعيمان الناس إلى “التعبئة المستمرة”. وظل المتظاهرون في المبنى طوال الليل، واشتبكوا مع الشرطة الكتالونية، التي حاولت توفير ممر أمني لموظفي الحرس المدني.

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.