ليبيا المالكية تطلق معركتها ضد حركة التشيع

ليبيا تمنع زوّار إيران من دخول أراضيها

ليبيا تمنع زوّار إيران من دخول أراضيها

قالت مصادر مطلعة إن الحكومة قررت منع الاجانب والعرب الذين يدخلون اراضيها وعلى جوازاتهم أختام تشير إلى زيارتهم إلى ايران في إجراء احترازي على ما يبدو للتصدي لحملات التشيع التي انتشرت بقوة في البلاد مستغلة ضعف الدولة وأجهزة رقابتها في الفترة التي أعقبت سقوط نظام القذافي.

ولم تؤكد طرابلس أو تنفي خبر منع زوار إيران من الدخول إليها، لكن المصادر التي تقول إنها استقت معلوماتها من السفارة اللبنانية في ليبيا، أكدت أن السلطات المختصة في مطار طرابلس “شرعت في تطبيق إجراءات المنع على اي أجنبي أو عربي من دخول البلاد اذا تبين لها أن المسافر حامل جواز السفر سبق ان دخل إيران بموجب تأشيرة دخول مثبتة على صفحة من الجواز”.

واعلنت السفارة اللبنانية أن عددا من اللبنانيين الذي كشفت جوازات سفرهم عن زيارات سابقة لهم إلى إيران منعوا من دخول التراب الليبي.

ويرتبط لبنان الذي تعيش فيه طائفة شيعية كبيرة العدد ومتنفذة أبرزها حزب الله الحليف القوي لطهران بعلاقة قوية مع إيران تجعل من السهل على اللبنانيين الشيعة على وجه الخصوص السفر منها وإليها دون عقبات تذكر، ولعل هذا ما جعل أكبر عدد من الممنوعين من دخول ليبيا يكون من اللبنانيين إلى حد أثار معه انتباه السفارة اللبنانية لقرار المنع.

وتخوض ليبيا التي يدين جميع مسلميها بالمذهب المالكي، منذ سقوط نظام القذافي، معركة مفتوحة مع التشيع الذي ينتشر بشكل سريع فيها ما جعل عددا كبيرا من رجال الدين فيها، إلى إطلاق صيحة فزع من المارد الطائفي القادم إليها من إيران الشيعية الصفوية مع ما يمثله ذلك من خطر على التجانس المذهبي في البلاد.

وفي كانون الاول 2012، ذكرت وسائل إعلام ليبية، أن آلاف المواطنين يتركون المذهب السني ويعتنقون المذهب الشيعي في ظاهرة غريبة انتشرت في المجتمع الليبي بشكل كبير جدا بعد سقوط القذافي.

وقال البعض من تلك المصادر الإعلامية إن حوالي 5 آلاف شاب ليبي مراهق اعتنقوا المذهب الشيعي، بعد غياب الرقابة التي مكنت عددا من الشيعة في ليبيا من التبشير والدعوة لمذهبهم في ليبيا بلا رقيب.

ويتركز الشيعة في طرابلس، وفي شرق البلاد وخاصة في مدينة بنغازي وضواحيها، فيما ذكرت مصادر أن المئات من الشباب الليبي سافروا الى ايران لتعلم المذهب الشيعي.

وأكدت رئيس لجنة الأوقاف بالمؤتمر الوطني الليبي، محمد الوليد في تصريحات صحافية نقلت عنه نهاية العام 2012 أن “بعض الدعاة إلى المذهب الشيعي يقومون بشراء أراضي باسم الحوزة الشيعية في ليبيا، مشيرا إلى أنهم يهدفون إلى تأسيس مؤسسات ومراكز للتشيع”.

وقاطعت إيران ولبنان ليبيا القذافي منذ نهاية سبعينات القرن العشرين بسبب أزمة قضية الإمام الشيعي موسى الصدر الذي اختفى بعيد زيارة له إلى ليبيا بتاريخ 25 آب/ أغسطس العام 1978 برفقة الشيخ محمد يعقوب والصحافي اللبناني عباس بدر الدين ولم يعرف عن مصيرهم شيئا منذ ذلك الحين وإلى حد الآن.

وكان الامام الصدر قد أعلن قبل مغادرته لبنان، أنه مسافر إلى ليبيا من أجل عقد اجتماع مع العقيد معمر القذافي لكن السلطات الليبية التي اعترفت فعلا بزيارة الصدر ومرافقيه إلى طرابلس نفت لقاءه بالقذافي وقالت بعد حوالي اسبوع من اختفائه إنه غادر ليبيا في اتجاه العاصمة الإيطالية روما.

ولم يكن وعلى خلفية هذه الازمة مع ايران وحركة أمل وحزب الله اللبنانيين ان يسمح القذافي بأي نشاط تشييعي في البلاد كما لم تكن ليبيا من الوجهات المحبذ السفر إليها من الإيرانيين او اللبنانيين الشيعة، وهم الذين مايزالون يطالبون ليبيا بكشف حقيقة الإمام موسى الصدررغم سقوط النظام ومقتل القذافي على ايدي المحتجين العام 2011.

ويقول مراقبون إن حملة التشييع المسعورة في البلاد، ربما تأتي في سياق “الانتقام” الشيعي من ليبيا ومجتمعها السني واخذا بثارات الصدر وحتى يقولوا له في النهاية “إننا حولنا الأرض التي قتلت فيها إلى حاضنة لمذهبنا”.

وفي يونيو/حزيران 2012، حذَّر رئيس المجلس الأعلى للإفتاء بليبيا من محاولة الإيرانيين التدخل في الشأن الليبي الداخلي بمحاولة نشر التشيع في البلاد.

وقال الشيخ الصادق الغرياني في طرابلس إنه تم ملاحظة نشاطات مشبوهة ومشينة من قبل إيران والإيرانيين داخل ليبيا حيث يتم نشر الكتب والكتيبات وإقامة المعارض ودعوات مستمرة للتشيع.

واشار إلى أن الإيرانيين يستدرجون الشباب الليبي وعامة الناس لدعوات مجانية لزيارة طهران ومنحهم إقامات في فنادق فخمة بزعم أن إيران تساعد ليبيا.

وأكد أن عائلات ليبية قد اتصلت بدار الإفتاء تحذر من أن يتحول أبناؤها إلى “مذاهب ملحدة مثل المذهب الأحمدي أو غيرها من المذاهب التي لا أصل لها”.

كما حذَّر العديد من خطباء المساجد في ليبيا من خطورة ما تقوم به إيران من نشر التشيع في ليبيا، داعين أولى الأمر والأسر الليبية إلى التصدي لهذه “الألاعيب الإيرانية من تدخل في الشأن الليبي الداخلي ونشر الفتنة بين أبنائه”.

تعليقات حول الموضوع

تعليق 119
  1. 1- بواسطة: محمود العجيلي 2013/02/09

    نعم هناك دعوة للشيعة ولكن ليس بهذه الصورة المروعة بحيث يصل العدد الى الالاف هذا عدد مبالغ فيه الى حد كبير السلطات اعلنت تخوفها من الموضوع وذلك بسبب الفراغ الذي يعانيه الشباب في ليبيا حيث يكون لقمة سائغة لأى دخيل وهذا يسبب تحولا في التركيبة الدينية للبلاد على الامد الطويل

  2. 2- بواسطة: خير انشاالله 2013/02/09

    من زمان الشيخ الغريانى حذر من الموضوع هضاء كان القرار هضاء يكون من سنتين مش توا المهم فكونا من المتخلفين هضوم

  3. 3- بواسطة: سعد 2013/03/28

    في الحقيقة اني وجدت ان من يتشيع وترك المذهب السني او السلفي عادة يكون من حملة الشهادات العليا والمثقفين وليس له هدف غير اتباع الحق بل انه عادة يلاقي صعوبات بعد ترك لمعتقده السابق .. اما الصورة المختارة لهذا الموضوع فمن المعيب ان تعيب على الشيعي ان ينزف دمه مواساة للامام الحسين وحزنا عليه ولا تعيب على اصحابكم ” الوهابية” الذين يحملون المتفجرات في اجسادهم ليقتلوا فيها الابرياء ..

  4. 4- بواسطة: عمر التواتي 2013/04/13

    الشيعة اكبر خطر علي الامة الاسلامية يجب التحدير و توعية الناس و خاصة الشباب و تنبيه منهم

  5. 5- بواسطة: ابو هاشم 2013/06/10

    ما هذا المذهب الهش اللذين تخشون على انفسكم ان تتركوه في اي لحظة. نحن درسنا منذ الصف الاول عندما كنا ٦ سنوات مذهب السنة في مدارسنا الى ان تخرجنا من الجامعات ولم نزدد الا يقينا بان مذهب التشيع هو الحق. وانتم ايها الناس، ايها العقلاء، هل هذا مذهب تموتون عليه؟ تخافون من كتاب شيعي واحد وتخافون من زيارة ايران وكل هذا بحجة غسل الدماغ..اذا لم تكن متاكدا من مذهبك وتخاف على نفسك من قراءة كتاب مخالف لدينك فاترك مذهبك افضل بكثير لانك لست مؤمنا قويا.

  6. 6- بواسطة: ليبي مقهور 2013/07/14

    نحن مؤمنون بمدهبنا فلمادا كل هدا الدعر من كتيبات صغيرة هنا او هناك ؟والدي يكون على الحق هل يتزعزع ايمانه بهده السهولة؟؟ السنا على الحق ؟؟؟

  7. 7- بواسطة: محب الشيخين الليبي 2013/09/20

    في بداية الامر هناك طمع ايراني ماجوسي الي نشر مدهب الاثني عشرية في المغرب العربي و لكن رأيت في التعليقات السابقة من الشيعة من هم يتكلمون من مصدر القوة و العلم بعقيدتهم ونسو التناقضات التي في كتبهم منها اصول الكافي و بحار الانوار و الميزان و غيرهم من الكتب التي فيها من التناقض ما يثير العجب و الدهشة من عقول الرافضة ومنها علي سبيل المثال :- وأما قوله ” إن الله لا يستحيي إن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها فأما الذين آمنوا فيعلمون انه الحق من ربهم و أما الذين كفروا فيقولون ماذا أراد الله بهذا مثل يضل به كثيرا ويهدى به كثيرا) فإنه قال الصادق ع إن هذا القول من الله عز وجل رد على من زعم أن الله تبارك وتعالى يضل العباد ثم يعذبهم على ضلالتهم فقال الله عز وجل إن الله لا يستحيي أن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها قال وحدثني أبي عن النضر بن سويد عن القسم بن سليمان عن المعلى بن خنيس عن أبي عبد الله ع إن هذا المثل ضربه الله لأمير المؤمنين ع فالبعوضة أمير المؤمنين ع وما فوقها رسول الله صلى الله عليه وآله .تفسير القمي (329 هـ) الجزء1 صفحة34 و انظر الي بحار الأنوار للمجلسي الجزء 24 صفحة 392 و انظر الي مستدرك سفينة البحار للشاهرودي (1405 هـ) الجزء1 صفحة 376 و انظر الي تفسير نور الثقلين للحويزي (1112 هـ) الجزء 1 صفحة 45 . وهدا خير دليل علي التناقض من كتبكم تارة تقولون نحن نحب علي وهوا امام معصوم وتارة تصفونه بالبعوضة وهدا من كتبكم . اما بالنسبة لموضوع المتعة و اشهار الزنا تحت مسمي المتعة فقد دكر حديث عندكم يقول

    المتعة وما يتعلق بها …………………………………………………………………… 205

    قال الكاتب: والصواب في المسألة أنها حُرِّمَت يوم خيبر.
    قال أمير المؤمنين صلوات الله عليه: ( حَرّم رسول الله (ص) يوم خيبر لحوم الحمر الأهلية، ونكاح المتعة ) انظر التهذيب 2/186، الاستبصار 3/142، وسائل الشيعة 14/441. هدا دليل علي حرمة المتعة من كتبكم الي انه التحريم مرتبط علي شيئين وهما اللحوم الحمر الاهلية و المتعة وانتم اتخدتم بالقول في تحريم اللحوم الحمر الاهلية واسقطتم تحريم المتعة وهدا تناقض كبير واضح –

    المسألة الثانية تحريف القرءان عند الشيعة

    في بداية الامر اريد ان ابين حديث لأمامهم عجعج المتسردب ابن نرجس الماجوسية الايطالية دكره الكافي في مقدمة كتابه وهوا انه عرض كتابه الكافي علي الامام الثاني عشر فقال له الكافي كاف لشيعتنا وهدا دليل علي انه كتاب صحيح لا غبار فيه علي حسب زعمكم و فيه الكثير من الحديث التي تدل علي التحريف في القرءان ومنها علي بن إبراهيم، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن خالد، عن محمد بن سليمان عن أبيه، عن أبي بصير، عن أبي عبدالله عليه السلام في قول الله تعالى: ” سأل سائل بعذاب واقع * للكافرين (بولاية علي) ليس له دافع(1) ” ثم قال: هكذا والله نزل بها جبرئيل عليه السلام على محمد صلى الله عليه وآله. هدا برهان و يوجد كتاب فصل الخطاب في اثبات تحريف كلام رب الارباب و يوجد فيه قرابة 2000 حديث تقر بالتحريف كيف هدا !! والله يقول {إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ} لا حول ولا قوة الا بالله وهناك العديد العديد من الكدب في كتبكم وانا لم اتكلم في اثبات خلافة ابوبكر و عمر و عثمان رضي الله عنه ومع هدا مستعدان اثبت خلافتهم من كتبكم – والله اعلي و اعلم

  8. 8- بواسطة: طه الفيض 2013/11/17

    الان الشيعة والصوفية هم اخطر مما تتوقعون وخاصة الشيعة اتحدى كل شيعي ان يجاوبني علة هده التسئلة
    هل كان النبي صلى الله عليه وسلم يقول في الادان علي ولي الله ؟ طبعا لا ونحن نعرف هدا
    هل كان يصلي متل ماتصون ؟
    هل كان يلبي الى الحسين وعلي وغيرهم ؟ بل كان يلبي لله فقط
    هل كان يشتم صحابته؟ طبعا لا وحدر النبي عن شتم الصحابة
    هل كان يستخدم العنف متلكم ؟
    هل كان يرمي المحصناة؟
    ادا كان جوابك نعم في واحد من هده الاسئلة فأبحت في غوغل او في اليوتيوب

  9. 9- بواسطة: مسلم 2013/12/29

    والله لن تمحو ذكرنا
    موتو بيغيضكم

  10. 10- بواسطة: اية الله العضمى 2015/12/08

    نعم كان رسول الله يسب أصحابه واذا كنت تقصد بقذف المحصنات عاءشه فإن من قالوا بالأفكار في عائشه وهي صغيره صحابه بكريين وليسوا شيعه وهم حسان بن ثابت عديل رسول الله وحمنه بنت جحش أخت أمنا زينب بنت جحش وزوجة طلحه قريب عائشه المبشر عندكم بالجنه ومسطح قريب عاءشه أما العنف دين فاحش وفاحش بكريين وليسوا شيعه

تعليق 119