محامو السنوسي يناشدون فرنسا من أجل تسليمه للمحكمة الجنائية

ناشد محامو الرئيس السابق للإستخبارات في نظام القذافي عبد الله السنوسي فرنسا اليوم التدخل لدى ليبيا من أجل تسليمه الى المحكمة الجنائية الدولية، بحسب رسالة وجهها المحامون الى الخارجية الفرنسية.

وعشية لقاء وزاري في باريس حول الأمن في ليبيا، طالب المحامون فرنسا كذلك بالكشف عما إذا كان موظفون فرنسيون استجوبوا “مباشرة أو بطريقة اخرى” السنوسي في أثناء احتجازه في موريتانيا بين سبتمبر عام 2012.

وأكد محامو السنونسي ميس بن ايمرسون ورايتشل ليندن وأمل علم الدين تلقيهم معلومات بهذا المنحى، وأكدوا أن استجواباً مماثلاً يعدّ انتهاكاً لقرار الأمم المتحدة رقم 1970 حول ليبيا.