ليبيا تغلق حدودها قبيل إحتفالات ذكرى الثورة

علي زيدان

علي زيدان

أعلن رئيس الحكومة علي زيدان أن ليبيا قررت إغلاق منافذها البرية مع تونس ومصر إعتباراً من يوم 14 فبراير وحتى يوم 18 منه، كإجراء احتياطي خلال الاحتفالات بالذكرى الثانية لثورة 17 فبراير التي أسقطت نظام القذافي.

وقال زيدان في مؤتمر صحافي إن القرار يشمل حركة الطيران المدني واقتصارها على مطاري طرابلس وبنغازي، موضحا أن المطارات الأخرى في ليبيا ستتوقف عن تسيير الرحلات الجوية خلال الأيام المشار إليها.

واضاف أن هذا الإجراء هو احترازي مؤقت، “تحسباً من أفساد احتفالاتنا بذكرى الثورة”، مؤكداً على أن “الحكومة اتخذت كافة الإجراءات الأمنية لمنع حدوث أي شئ قد يعكر صفو هذه الاحتفالات”، مشدداً على أن “أية مظاهرة سلمية حصلت على التصريح اللازم وفق القانون لن يتعرض لها أحد.. غير أن أية مظاهرة لم تلتزم بما نص عليه القانون ستمنع”.