لذاكرة قوية: ابتعد عن اللحوم والألبان

اللحوم تعجّل بالشيخوخة...

اللحوم تعجّل بالشيخوخة…

برمنغهام (بريطانيا) – كشفت دراسة أجرتها جامعة ألاباما في برمنغهام أن حمية حوض البحر المتوسط، التي تحتوي على الاحماض الدهنية أوميغا 3 الموجودة في الاسماك والدجاج وصلصلة السلطة مع تجنب الدهون المشبعة واللحوم والالبان، ربما تكون مرتبطة بالحفاظ على الذاكرة وقدرات التفكير.

لكن هذا الارتباط لم يكتشف في الاشخاص المصابين بالداء السكري.

يذكر أن حمية البحر المتوسط ليست برنامجا غذائيا معينا وإنما مجموعة العادات الغذائية التي يتبعها سكان الحوض.

وذكر موقع “ساينس ديلي” المعني بشؤون العلم أن هذا البحث نشر الثلاثاء في مجلة “نيورولوجي” التي تصدرها الاكاديمية الاميركية لطب الاعصاب.

وقال جورجيوس تسيفغوليس أستاذ طب الاعصاب في جامعتي ألاباما وأثينا “طالما أنه لا توجد أي علاجات محددة لأغلب أمراض العته فإن تغيير العادات الغذائية مثل الحمية التي قد تؤخر ظهور أعراض العته يعد في غاية الاهمية”.

وتوصلت الدراسة إلى أن الاصحاء الذين أكثر التزاما باتباع العادات الغذائية لسكان حوض البحر المتوسط أقل بنسبة 19 في المئة في المعاناة من مشاكل في مهارات التفكير والذاكرة.

لكن حمية حوض البحر المتوسط ليست مرتبطة بتقليل خطر مشاكل التفكير والذاكرة بالنسبة للاشخاص المصابين بالداء السكري.

وقال تسفغوليس “الحمية عملية مهمة يمكن أن تساعد على الحفاظ على القدرة الادراكية في السن المتقدمة. لكنها تعد فقط واحدة من عدة أمور أخرى مهمة مثل ممارسة الرياضة وتفادي السمنة وعدم التدخين وتناول الادوية الخاصة بعلاج السكر والتوتر الشديد”.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

أبلغني بالتعليقات الجديدة على هذا الموضوع من خلال بريدي الإلكتروني. يمكنك أيضا الاشتراك من دون الحاجة إلى كتابة تعليق من خلال النقر على الرابط التالي: اشتراك.

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.