رغم الحظر.. فايبر يتنفس بأريحية في السعودية

لعبة القط والفأر

لعبة القط والفأر

الرياض – اكد مستخدمو “تويتر” في المملكة عودة تطبيق “فايبر” للمكالمات الصوتية والرسائل المجانية عبر الإنترنت، إلى العمل بكامل كفاءته على أجهزتهم المحمولة، على نظاميٌ تشغيل “iOS” و”أندرويد”، وذلك رغم تأكيد السلطات أنه ما زال محظوراً.

وكانت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات قد فرضت حظراً على التطبيق، معللة ذلك بأنه لا يفي بالأنظمة المعمول بها في المملكة.

فيما تعهد “تالمون ماركو”، الرئيس التنفيذي ومالك شركة ”فايبر ميديا”، باختراق الحجب الذي فرضته الهيئة، وهو ما تحقق في نوفمبر/تشرين الثاني بعد فتح ثغرة في التشفير، ما مكٌن مستخدمي نظام الأندرويد فقط من تنزيل البرنامج عبر رابط خاص.

وتناقل مغردون سعوديون في مواقع التواصل الاجتماعي في وقت سابق، خبر عودة عمل برنامج “فايبر” للمكالمات الصوتية والرسائل المجانية عبر الإنترنت، الى العمل على أجهزتهم المحمولة.

ولكن فرحتهم لم تكتمل باعتباره لم يشمل كافة مستخدمي أنظمة الهواتف الذكية، إذ إن البرنامج عاد للعمل فقط على نظام “أندرويد”.

وأعلن “ماركو” الاحد – في تغريدة له على “تويتر” – عودة نسخة 4.1 المحدثة من التطبيق إلى العمل على أجهزة iOS وأندرويد في المملكة، فيما تعهد المتحدث الرسمي باسم الهيئة بالتصدي لهذا الاختراق.

يذكر أن تطبيق “فايبر” يحظى بمائتي مليون مستخدم على مختلف أنظمة التشغيل.

وقال محمد الدعجان مدير عام مجموعة كال الإعلامية “ماذا بعد.. ماذا بعد إيقاف الفايبر.. هل سيتم إيقاف البرامج الأخرى.. وما تأثير هذا الإيقاف على المجتمع. يجب دراسة هذا الموضوع بعمق سواء على المستوى الاجتماعي أو على المستوى المادي أو على المستوى الأمني”.

ويتيح تطبيق “فايبر” للمشتركين إجراء اتصالات وتوجيه رسائل نصية قصيرة وتبادل الملفات بالمجان عن طريق الإنترنت. ولم توضح هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية المتطلبات واللوائح التي يخالفها تطبيق “فايبر”.

وتحظى وسائل الاتصال عن طريق الإنترنت مثل “فايبر” و”سكايب” بإقبال كبير في السعودية التي يقيم فيها ما يزيد على تسعة ملايين أجنبي.

لم يخف مؤسس تطبيق فايبر للمحادثات عبر الإنترنت، تالمون ماركو، اثر تواجده في الفلبين لتوقيع اتفاقية تعاون مع شركة “غلوب تيلكوم” انزعاجه الشديد من استمرار الحجب الواقع على تطبيقه في السعودية.

وقال ماركو، معلقاً على قرار الحجب “نحن حقاً منزعجون بما فعلته الحكومة السعودية، لقد كان يوماً حزيناً علينا”.

واعتبر أن “‬10 ملايين مستخدم سعودي تضرروا من غلق التطبيق، إلا أن التطبيق نفسه لم يلق أي أضرار مادية عقب قرار الحجب”.

وأوضح مؤسس فايبر أن هناك مستخدمين غير سعوديين تأثروا أيضاً بقرار الحجب، مشيراً إلى انخفاض نسبة استخدام التطبيق في الفلبين، إذ كان يستخدم التطبيق في التواصل بين الفلبينيين الموجودين في المملكة وذويهم في الفلبين.

وبلغ عدد مشتركي الاتصالات في السعودية 53 مليون مشترك بنهاية 2012 بنسبة انتشار 188 بالمئة.

بينما بلغ عدد مشتركي خدمات الإنترنت 15.8 مليون ووصل عدد مشتركي خدمات النطاق العريض عبر شبكات الاتصالات المتنقلة إلى 12.28 مليون مشترك بنهاية 2012.