مصراتة: حملة توعوية للحث على تسجيل في لجنة الستين

1491215_10200201935370015_1168327157_n

انطلقت بمدينة مصراتة فعاليات حملة شبابية تهدف لدعوة الناخبين للتسجيل في انتخابات لجنة الستين.

نظم هذه الحملة وأشرف عليها مجموعة من الشباب في مصراتة في مبادرة توعوية من اجل الحث على التسجيل في الانتخابات لحث الخطى من أجل الإسراع في كتابة الدستور إيمانا منهم بأن هذه هي الطريقة الصحيحة لاستكمال الثورة وتحقيق مكاسبها الحقيقية التي يسعى إليها كل الليبيين.

شارك في الحملة التي ستستمر لمدة ثلاثة أيام عدد من شباب مؤسسات المجتمع المدني بمدينة مصراتة ومجموعة من منتسبي كشافة فوج المحجوب واتحاد طلبة جامعة مصراتة بالإضافة إلى عدد من المتطوعين وتتمثل أبرز فعالياتها في توزيع مطبوعات توعوية توضح كيفية التسجيل في انتخابات لجنة الستين.

 

تعليقات حول الموضوع

تعليق واحد
  1. 1- بواسطة: الصادق على 2013/12/28

    بسم الله الرحمن الرحيم. نعم الانتخابات مهمه وأساسية. كلى نخرج من عنق الزجاجه. ولكن يجب توفير شروط الآمنيه. والاجتماعية وحتى النفسيه. كيف نقنع المواطن بان ما يقوم به الموتمر. فى صالحه كيف نقنع النازح فى الداخل والمشرد فى الخارج بالانتخابات كيف نقنع من شمله العزل الادارى والسياسي كيف نقنع ضباط الجيش والأمن الذين تم اقصاوءهم بدون سبب الا انهم كانوا فى هذه المؤسسات قبل 17فبراير كيف نقع من خطف او جرح او ابتز وتم مساومته بالمال على حريته. كيف نقع من لم نستطيع توفير محاكمات عادله لهم. كيف نقع قبل ذلك الجرحى الذين لم تواليهم الدوليه حقهم فى العلاج كيف نقع عائلات الشهداء الدين نسيناهم أنام ضغوط المياه وعدم توفر الأمن ومشكلة الوقود كيف نقنع الحضر ان ومن معه بأهمية الانتخابات وإذا كل واحد من هولا يتعاطف معه أفراد عائلته فقط فلا احد سينتخب. ان الوقت غير مناسب ولم نهاء الظروف لان يتحه الليبيون الى الانتخابات بروح معنوية عاليه متحابين يحدوهم الأمل فى بناء دوله عصريه حديثه. لقد قتلتم الأمل فى المواطن بالسياسات ضيقة الأفق الباحثة على روح الانتقام البعيدة عن روح التسامح والود لقد أحدثتم شرخا يحتاج الى علاج طويل. لابد من وقفه من النفس بدون كبرياء او تعالى نضع أمامنا الله والوطن لتبق ثوره التكبير براء طاهره وإلا فكلنا خاسرون وسنندم عندما لا ينفع الندم

تعليق واحد