موظفون بمكتب النائب العام يطالبون النائب بالاستقالة

cf3495eabbe424ca232ecb0620ac5a9fطالب موظفون بمكتب النائب العام في بيان لهم أمس الإثنين النائب العام بتقديم استقالته على خلفية الإفراج عن المسلحين الثلاثة الذين كانوا على ظهر ناقلة النفط “مورنينغ غلوري”

وأوضح رئيس قسم التحقيقات بمكتب النائب العام الصديق الصور، أن بيان الموظفين وأعضاء النيابة جاء تعبيرا عن رفضهم لكل ما يمس سمعة القضاء الليبي وهيبتة.

وأضاف الصور، أن القضاء لا بد أن يكون بعيداً عن الصراعات السياسية، وأن لا يتدخل في أعمال السلطتين التشريعية والتنفيذية.

وأشار الصور أن موظفي مكتب النائب العام يطالبون باستقالة النائب العام ولايفرضونها؛ لأن إقالته تبقى من صلاحيات المؤتمر الوطني العام.

وبين رئيس قسم التحقيقات أن تعيين منصب النائب العام من قبل المؤتمر الوطني أدى إلى تداخل أعمال السلطة القضائية مع السلطة التشريعية وهو ما يجعل إمكانية خضوع النائب العام لضغوط المؤتمر واردة.

وطالب الصور بإعادة النظر في تعيين النائب العام من قبل المؤتمر، وأن يكون تعيينه من قبل المجلس الأعلى للقضاء.

يشار إلى أن النائب العام أفرج مساء أمس عن المسلحين الثلاثة الذين كانوا على ظهر ناقلة النفط “مورنينغ غلوري ” دون استشارة قسم التحقيقات، وعضو النيابة المكلف بالقضية ـ حسب الصور.