الداخلية الجزائرية: الحل الأمني وحده لا يكفي للقضاء على الإرهاب

actualite2_3666__194857167

قال وزير الداخلية الجزائري الطيب بلعيز، إن الحل الأمني وحده غير كاف للقضاء على الإرهاب في المنطقة العربية كما أثبتت التجربة.

وأوضح بلعيز في كلمة ألقها أمس الأربعاء، بمناسبة افتتاح الدورة 32 لاجتماع وزراء الداخلية العرب بالجزائر “التجربة أثبتت أن الحل الأمني وحده غير كاف للقضاء على ظاهرة الإرهاب ومختلف أنواع الجريمة.

وأضاف أنه الضروري إسهام عوامل أخرى مثل الإعلام والتربية والمجتمع المدني وعلى رجال الدين على وجه الخصوص العمل على تصحيح المفاهيم الخاطئة المنسوبة عنوة للدين الإسلامي الحنيف”. حسب قوله.

واسترسل بلعيز قائلا: ” إذا أردنا الحد من قدرة التنظيمات الإرهابية على التجنيد يتعين العمل على تحسين معيشة الفرد والاهتمام به وفتح المجال أمام الحريات وترقية مساهمة المواطن في الحياة العامة والسعي الحثيث إلى تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية وإرساء دولة القانون والمؤسسات”.

وفي سياق متصل قال الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب، محمد علي بن كومان، :”إنه يتعين على الدول العربية الاقتداء بالمقاربات الناجحة في مجال مكافحة الإرهاب ومنها مقاربة الجزائر الفريدة من نوعها والتي سمحت لهذا البلد من الخروج من سنوات الجمر وأفضت إلى تلاحم اجتماعي ومصالحة وطنية”.