البرتغال: تدعو الليبيين إلى تقديم تنازلات وتشكيل حكومة وحدة 

portugal-embassy-1

وكالات 

دعت سفيرة البرتغال لدى ليبيا، إيزابيلا بيدروز، جميع الأطراف السياسيّة في ليبيا إلى تقديم بعض التنازلات وتبنّي موقف موحّد للمساهمة في الوصول إلى حل للأزمة السياسية في البلاد.

جاء ذلك خلال لقاء عقده رئيس الحكومة الليبية الموقتة، المنبثقة عن مجلس النواب، فى طبرق، عبدالله الثني بالعاصمة التونسية مع السفراء المعتمدين لدى ليبيا، مساء أمس الثلاثاء.

وقالت السفيرة البرتغالية خلال اللقاء، «إنَّ على الليبيين تبنّي موقف موحّد حتى يستطيعوا حل أزمة ليبيا وبناء الدولة». وأعربت عن تقدير البرتغال لما يقوم به المبعوث الأممي إلى ليبيا برناردينو ليون، مؤكّدةً أن الحل في ليبيا يتطلب تقديم جميع الأطراف السياسية بعض التنازلات للوصول إلى التوافق والانسجام، وفق وكالة الأنباء الليبية في البيضاء.

وأعربت بيدورز عن يقينها في أن «تغتنم ليبيا فرصة الحوار»، وقالت إنّه «عندها سندعم من جهتنا ليبيا بكل ما لدينا من قوة». وردًا على سؤالها لرئيس الحكومة الموقتة بخصوص الوضع الاقتصادي الليبي خصوصًا قطاع النفط، قال الثني إن الموانئ النفطية تعمل بشكل جيد وصادرات النفط مستقرة، ولكنها أقل من سقف التصدير الاعتيادي، والحكومة تواجه بعض العجز بسبب انخفاض أسعار النفط، وبالتالي يؤثِّر ذلك على الوضع الاقتصادي وعلى الميزانية العامة للدولة. وكان رئيس الحكومة الموقتة عبدالله الثني التقى عددًا من السفراء الأجانب لدى ليبيا في العاصمة التونسية على هامش زيارته إلى تونس.